رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة: عقاقير الدورة الشهرية قد تنقذ ضحايا الحوادث

صحة الأسرة

الخميس, 20 يناير 2011 17:20

كشفت دراسة بريطانية أن العقارقير التي تستخدمها النساء لخفض نزيف الدورة الشهرية يمكن أن تساهم في إنقاذ حياة عشرات الآلاف من ضحايا الحوادث في العالم. وأكد باحثون من كلية لندن للطب المداري والتعقيم في دراستهم التي نشرت في مجلة "كوشران داتا بيس اوف سيستماتيك ريفيوس" أن استخدام

مادة "تي إكس أيه"، التي تدخل في المركبات الدوائية الخافضة للنزيف لدى النساء وفي العمليات الجراحية؛ يؤدي إلى خفض نزيف الدم لدى المصابين في الحوادث بنسبة 10%، مما يعني إمكانية إنقاذ حياة نحو 70 ألف شخص سنوياً
إذا استخدمت هذه المادة على مستوى العالم مع ذوي الجروح الشديدة جراء الحوادث.

وقال إيان روبرتس المشرف على الدراسة إن هذه المادة تخفض خطر النزيف عقب الإصابة بجروح وإن مضاعفاتها قليلة.

يشار إلى أن هذه المادة رخيصة الثمن نسبياً وإنها تدعم تخثر الدم مما يوقف نزيفه.

وأشار الباحثون إلى أن نحو نصف الذين يموتون في المستشفيات من مصابي الحوادث يقضون بسبب نزيف الدم.