أجمد 10 شباب في 2010

شباب

الأربعاء, 29 ديسمبر 2010 11:25
كتب: محمد عجم- علياء سعيد


على مدار شهور عام 2010 لمعت أسماء شباب وفتيات، استطاعوا أن يبرزوا بأعمالهم أو بما دار حولهم من أحداث.

من بين هؤلاء، اخترنا لكم أشهر 10 شباب..

1- خالد سعيد:

يستحق أن يكون نجم شباب مصر الأول في 2010، وهو الوحيد في قائمتنا الذي فارق الحياة، فهو صاحب القضية الشهيرة التي أثارت جدلاً واسعاً داخل مصر وخارجها، بعد نشر صورته في المشرحة ويبدو عليه آثار تعذيب، الاتهامات وجهت إلى اثنين من أفراد الشرطة، اتهما بالاعتداء عليه حتى الموت أثناء جلوسه في مقهى إنترنت في منطقة كليوباترا بعد رفضه قيامهما بتفتيشه، وهو ما ترتب عليه قيام النائب العام بتحويلهما إلى محكمة الجنايات، حيث تتم حتى الآن إجراءات المحاكمة.

اللافت كان ما شهده "فيس بوك" من مجموعات تضامنية مع خالد، أشهرها مجموعة "كلنا خالد سعيد" التي تضم 353 ألف عضو، ومجموعة "أنا اسمى خالد محمد سعيد" والتي تضم 298 ألف عضو.

2- محمد ناجى "جدو":

نجم ولد فى بطولة كأس الأمم الأفريقية 2010 ليقود منتخب مصر نحو المجد، وينال هو لقب هداف البطولة بإحرازه 5 أهداف، يبلغ جدو 27 سنة، وإطلاق لقب جدو عليه كان سببه ارتباط اللاعب بجده، حيث كانت أسرته لا تملك جهاز تليفزيون لمشاهدة البرامج فكان يترك منزله وعندما يسأله أحد إلي أين ستذهب فيقول "عند جدو" فأطلقوا اسم جدو عليه والتصق اللقب به . بخلاف لقب الهداف، أصبح جدو حديث المصريين لشهور، والسبب توقيعه لنادي الزمالك، ثم قيام الأهلي بشرائه من ناديه الاتحاد السكندري، وانتهى الأمر بتوقيع غرامة مالية على جدو.

 

3- إيمان حمزة:

استطاعت أن تحصل على لقب "أول محكمة مصرية في مسابقات جمال الخيول العربية"، اختارتها منظمة (الإيكاهو) العالمية الخاصة بإقامة مهرجانات الخيول في جميع أنحاء العالم لتقوم بالتحكيم في مهرجان

جمال الخيول العربية بالإمارات العربية المتحدة هذا العام. إيمان التي درست الإعلام وتعمل في سفارة كوريا بمصر، تعشق تربية الخيل منذ طفولتها وتزداد خبرتها في هذا المجال مع الوقت لتصبح بذلك واحدة من أصغر خبراء ومحكمين الخيول في المنطقة العربية.

 

4- دينا حامد:

فازت دينا حامد بلقب ملكة جمال مصر لعام 2010 بعد منافسة مع عشرات الفتيات اللائي تقدمن لهذه المسابقة. دينا تدرس إدارة الأعمال بالأكاديمية البحرية فرع القاهرة، وتبلغ 22 عاما، وتنفي أن يكون لديها أي طموح في العمل بالسينما مثل من سبقوها في هذا اللقب، وأكدت على أن حلمها الأكبر العمل بالبورصة وأن تكون سيدة أعمال ناجحة.

 

 

5- هاني الحسيني:

الشيخ هاني الحسيني 30 سنة، حصل على المركز الأول في المسابقة الدولية الثانية والخمسين لتجويد وتلاوة القرآن الكريم التي تعقد سنويا في ماليزيا، ليكون المصري الوحيد الذي يحصل على هذه الجائزة الأشهر عالميا منذ 15 عاما، بعد أن كانت تسيطر عليها في السنوات السابقة دول جنوب شرق آسيا، ويعتبر أن أفضل أوقات العام لحظة تكريمه من جانب ملك ماليزيا. تربى الشيخ هاني على أصوات الشيخ محمود علي البنا، والشيخ محمد صديق المنشاوي، وكانت بدايته في قراءة القرآن في الاحتفال بذكرى المولد النبوي أمام الرئيس مبارك عندما كان في عمر 15 سنة. وحاليا هو إمام مسجد جامعة مصر بمدينة 6 أكتوبر.

 

 

6- تامر حسني:

يتفق ويختلف الكثير عليه، لكنه استطاع الحصول على لقب أفضل فنان في أفريقيا 2010 في مسابقة AMA AWARDS 2010" Best African artist"، وهي واحدة من أهم الجوائز

الفنية العالمية، وخلال حفل أقيم في لندن نظمته الجمعية البريطانية، منح تامر شهادة تقدير تنص على أنه واحد من أهم 6 رموز فى الكرة الأرضية، باعتبار أن الكرة الأرضية تتكون من 6 قارات وكل فائز يعتبر رمزا لقارته.

 

7- عبير سليمان:

المدونة والصحفية، نجحت في تسلق جبل "كلمنجارو" لتؤكد من خلال تجربتها إمكانية تحدي الصعاب، وتطالب السيدات الأخريات بتحدي مرض سرطان الثدي كما تحدت هي أعلى قمة في أفريقيا. قررت عبير الانضمام للمشروع القومي لصحة المرأة، وحصلت على الموافقة لدعم فكرتها في تسلق الجبل بهدف جمع تبرعات تساعد من خلالها وزارة الصحة المصرية في شراء عدد من عربات الكشف المجاني على النساء في مختلف أنحاء مصر. لاقت فكرتها تشجيعا كبيرا من قبل هذا البرنامج التابع لوزارة الصحة مما شجعها على إتمام الفكرة بنجاح.

 

8- عزت السيد:

الشيخ عزت السيد راشد 25 سنة، استطاع هذا العام الحصول على المركز الأول في مسابقة "الفاتح الدولية لحفظ وتجويد القرآن الكريم" في نسختها السابعة والتي تعقد سنويا في ليبيا، خلال المسابقة تلا الشيخ عزت آيات من سورة "الإسراء"، وهو حاصل على بكالوريوس التربية من جامعة الأزهر تخصص كيمياء وطبيعة، وأتم حفظ القرآن الكريم في عمر 14 عاما بعدما التحق بالكُتاب في قريته كفر أباظة بمحافظة الشرقية، وهو عضو بنقابة القراء وقريبا سوف يتم اعتماده كقارئ للقرآن الكريم في الإذاعة والتليفزيون، ويعمل على استغلال شبكة الإنترنت في وصول صوته للكثير من الجماهير مثل موقعي يوتيوب وفيس بوك.

 

9- هند السيد:

حرصا منها على مستقبلها الوظيفي، قررت هند السيد، الطالبة بجامعة حلوان التي تبلغ 22 سنة فقط، أن تختصم الحكومة المصرية (رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ووزير التنمية الاقتصادية) أمام محكمة القضاء الإداري، وتطعن في القرار الأخير للمجلس القومي للأجور الذي نص على زيادة الحد الأدنى للأجر الشامل إلى 400 جنيه فقط، وحجتها أنها ستدخل سوق العمل بعد أشهر، وترنو للحصول على فرصة عمل بأجر عادل يضمن لها حياة كريمة. تتوقع هند أن تأخذ حكما في القضية لصالحها، وفي حالة مخالفة الحكم توقعاتها تعد بعدم اليأس وإكمال المشوار برفع دعوى أخرى حتى يحصل العامل على حقه في مرتب يضمن له حياة كريمة.

10ـ ؟؟؟

برأيك أنت.. من يستحق رقم (10) في هذه القائمة؟ (شارك)

 

أهم الاخبار