‮"‬الردح‮".. ‬نصيحة فيسبوكية لردع معاكسي‮ ‬الفتيات

شباب

الاثنين, 25 أبريل 2011 16:49
كتب ـ عبد الرحمن الشريف‮:‬

دشن بعض شباب الفيس بوك حملة ساخرة جديدة بعنوان‮ "‬إوعي تعاكسها إلا لو هتجوزها‮ "‬،‮ ‬تهدف إلي توعية الشباب وحثهم علي عدم مضايقة البنات اللاتي‮ ‬وقفن معهم جنبا إلي جنب في‮ ‬أيام ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير‮.‬

ونشرت الحملة بعض الجمل التي‮ ‬أصبح‮ ‬يلجأ إليها بعض الشباب لمعاكسة الفتيات بها بعد الثورة،‮ ‬ومنها‮:‬

تحرير ولا مصطفي محمود‮ ‬يا قطة‮ !‬

يا آنسة‮ ‬يا آنسة أنا مش بعاكس والله بس ممكن تديني رقمك القومي ؟

أموت في الانفلات الأمني‮!‬

أموت في‮ ‬الشفافية‮!‬

عاوزك في‮ ‬حوار وطني‮!‬

إنتي دمك خفيف قذافي‮!‬

أنا أبويا معتقل وأمي في التحرير‮.‬

الجميل من هنا ولا مرتزقة‮ !‬

ومع هذه الجمل وعبارات المعاكسة،‮ ‬نصح أعضاء الصفحة البنات بالـ‮ "‬الردح‮" ‬كوسيلة ردع كل من‮ ‬يتطاول عليهن بالمعاكسة‮".‬

ووضحت الحملة لهن مفهوم‮ " ‬الردح‮ " ‬وعرفته بأنه‮ : ‬عبارة عن مجموعة من الحركات والكلمات تقوم بها الإناث الدالة علي الحضارة ويتكون من كلام مش مفهوم وعبارات هندية وصفقة باليدين وهز الأكتاف وميل الخصر مما‮ ‬يؤدي إلي زعزعة أمنية في‮ ‬الحي‮ ‬وتدخل الجيش وقوات مكافحة الشغب لحل المشكلة‮.‬

أهم الاخبار