القومى للشباب ينظم اللقاء الأول للشباب العربى

شباب

الأحد, 22 أبريل 2012 19:53
القومى للشباب ينظم اللقاء الأول للشباب العربى

نظم المجلس القومي للشباب اللقاء الأول للشباب العربي تحت شعار "وطن عربي واحد" بمركز التعليم المدني بالقاهرة بمشاركة مجموعة من شباب وفتيات دول مصر، تونس، الجزائر، المغرب، السودان، موريتانيا، جزر القمر، فلسطين، اليمن، وذلك لبحث سبل دعم وتعزيز التعاون والصداقة بين شباب الدول العربية، ومناقشة كيفية تحقيق الوحدة العربية من خلال الخروج بمجموعة من التوصيات البناءة التي تساهم في تحقيق ذلك.

استمرت فعاليات اللقاء على مدار يوم كامل تضمنت تنظيم معرض فني مميز لشباب الدول العربية المشاركين يعكس طبيعة تراث كل دولة وثقافتها المختلفة. كما تم تنظيم جلستين لفتح باب الحوار مع الشباب العربي حول دعم وتعزيز العلاقات بين الدول العربية. واختتمت فعاليات اليوم بتنفيذ حفل فني قدمه شباب دولة مصر، وفلسطين، وجزر القمر، والسودان، والمغرب، وتضمن إبداعات الشباب الفنية في مجالات الشعر والزجل والغناء والموسيقى. وحضر اللقاء المهندس خالد عبد العزيز رئيس المجلس القومي للشباب، والدكتور محمد رفاعي مساعد رئيس المجلس، والسادة المستشارين الثقافيين للدول العربية، والفنان وجدي العربي.

واعتبر المهندس خالد عبد العزيز أن هذا اللقاء يعد خطوة إيجابية نحو تبادل الآراء

ووجهات النظر المختلفة بين الشباب العربي حول كافة القضايا التي تشغل بالهم واهتماماتهم خلال هذه الآونة، بالإضافة إلى تعريف الشباب بثقافة وعادات كل دولة عربية مشاركة في اللقاء بما يمهد الطريق نحو تحقيق الوحدة بين شعوب الدول العربية، مبينا حرص المجلس على تنفيذ أكثر من لقاء بين الشباب العربي خلال الفترة المقبلة لتدعيم سبل الحوار والاتصال فيما بينهم بشكل أكبر باعتبارهم أصحاب المناصب القيادية مستقبلا، ويقع علي عاتقهم دور كبير في تحقيق الوحدة العربية ودعمها.

وأضاف أن مصر قدمت عددا من المبادرات إلي جامعة الدولة العربية تهدف توحيد الشباب العربي وتجميعه في كيان واحد منها اقتراح حول إنشاء مجلس شبابي عربي يعرض مقترحات وآراء الشباب حول مختلف القضايا على مؤتمر وزراء الشباب والرياضة العرب، ومبادرة عن تشكيل اتحاد إعلام شبابي عربي يتيح فرصة الحوار والتواصل أمام الشباب، مؤكدا في ذات الوقت انه سيتم عرض التوصيات والمقترحات التي سيتوصل إليها

الشباب العربي على المسئولين في جامعة الدول العربية ومجلس وزراء الشباب والرياضة العرب لوضعها تحت حيز التنفيذ.

فيما دعا الدكتور محمد رفاعي الشباب إلى الاشتراك في ملتقى الشباب العربي الذي يخطط المجلس لتنفيذه خلال الفترة المقبلة باعتباره مدخلا جيدا لجامعة الدول العربية لتتعرف على سياسات الشباب العربي، مشيرا أن الملتقى يهدف وضع مجموعة من السياسات والاستراتيجيات والخطط لتنفيذ برامج شبابية هادفة تدعم الوحدة والتواصل بين الشباب العربي الذي يقع على عاتقهم مسئولية تحقيق التنمية الحقيقية للوطن العربي.

ومن جانبهم، اتفق مستشارو الثقافة العربية على تكوين مجموعة من الشباب العربي للاطلاع على كافة المبادرات التي تم تنفيذها في سبيل دعم الوحدة العربية داخل كل دولة للاستفادة منها في وضع تصور شامل يراعى كافة المشكلات التي تعيق تحقيق ذلك ووضع حلول مناسبة لها، مؤكدين أنه بالرغم من المعوقات التي تتعرض لها الأمة العربية على مدار السنوات الطويلة الماضية وخلال وقتنا الراهن إلا أن أمل عودة الوحدة العربية مازال قائما، وسيتحقق على أيدي الشباب مفجري ثورات الربيع العربي.

واقترح الشباب ،المشاركون في اللقاء، عددا من التوصيات من شأنها المساهمة في تحقيق الوحدة العربية تمثل أهمها في إنشاء هيئة شبابية عربية تعمل تحت مظلة جامعة الدول العربية وإشراف وزارات الشباب بالدول العربية، وتضم مجموعة من شباب الدول العربية يشاركون في صنع القرار، ويتم تنفيذ ما يتوصلون إليه من توصيات تعكس اهتمامات واحتياجات الشباب.

أهم الاخبار