4 طرق تجنبك التحرش في "شم النسيم"

شباب

الاثنين, 16 أبريل 2012 13:03
4 طرق تجنبك التحرش في شم النسيم

في يوم "شم النسيم" يكثر الزحام، مما يعرض الفتيات أن يكونوا عرضة للتحرش الجنسي، حيث يكون التزاحم مع غياب الرقابة والأمن بيئة خصبة لوقوع حالات التحرش..

إذا واجهت موقف التحرش بالفعل، في هذا اليوم، فأمامك أربعة طرق للتعامل يمكنك الاختيار بينها:

** أولا.. التفادي أي الابتعاد والتجاهل:
وذلك بتجنب أي شكل من أشكال المواجهة مع المتحرش، وذلك في المواقف العابرة والبسيطة كالمعاكسات اللفظية العابرة، أو معاكسات الإنترنت والهاتف، أو إذا شعرتِ بأن المواجهة قد تمثل خطرًا جسيمًا كأن يكون سائق تاكسي تحرش بك في مكان خال من الناس ويمكنك الهرب منه بسهولة.

** ثانيا.. المواجهة الخفيفة:
وهي أن تقومي برد فعل بسيط لكنه يردع الجاني ويوقفه عند حده، وذلك في الحالات التي تبدو استكشافية وكأن المتحرش يقوم بجس نبض الضحية، أو إذا كان التفادي صعبا أو غير مجدٍ.
ويمكنك في هذا النوع من المواجهة استخدام الكلمة أو النظرة الحازمة.. الرافضة.. المهددة.. المحددة والمقتضبة، ولكن تذكري دائما:
• ألا تدخلي معه في نقاش.
• ألا ترفعي صوتك.
• ألا تستخدمي كلمات جارحة.
• ألا تقولي له ”من فضلك“

أو ”لو سمحت“.
• ألا تجيبي على أي أسئلة يوجهها إليك، ولا توجهي بدورك أي أسئلة إليه.

فإذا كان المتحرش من النوع الجبان فغالبًاً ما ستوقفه هذه الطريقة عند حده، وأما إذا أصر على فعله فيمكنك الانتقال إلى الطريقة الثالثة أو الرابعة اللتين تعتمدان على العنف والاستعانة بالآخرين.
احمي نفسك بنفسك

** ثالثا.. الاستعانة بالآخرين:
في هذه الطريقة ننصحك باللجوء لشخص آخر لحمايتك في حالة عجزك عن الدفاع عن نفسك بمفردك، وبالطبع لابد أن يتوفر مصدر مؤهل ومستعد للمساندة مثل الأب أو الأم أو أحد الأقارب الموثوق فيهم أو الأشخاص القريبين من مكان الحادث، أو إحدى الجمعيات المهتمة برعاية المرأة أو قسم الشرطة.
ولا تنسي أن القاعدة الأساسية هنا هي اختيار الشخص المناسب للظرف المناسب، فليس كل الأشخاص يصلحون لكل المواقف، كما أن أسلوب الاستعانة قد يكون التلميح أو التصريح أو الصراخ والاستغاثة.

** رابعا.. المواجهة العنيفة:
وتتضمن شيء من العنف الجسدي

في مواجهة المتحرش، فحاولي قدر الإمكان ألا تلجئي إليها إلا في حالة استنفاد كل الوسائل السابقة، مع إصرار الجاني على الاستمرار في تحرشه، وخاصة عندما تكون المواجهة -بكل أخطارها- أقل خطرا من الصمت والاستسلام.

وفي هذه المواجهة يمكنك الاستعانة ببعض الأدوات للدفاع عن النفس مثل:
• التعدي عليه بدبوس أو شيء حاد أو مدبب مثل قلم أو مفتاح أو بطاقة ائتمان.
• قذفه بحجر أو رش عينيه بشيء مؤذِ مثل عبوات رذاذ الفلفل والمواد الحارقة والعطور.
• استخدام الصاعق الكهربائي STUNT GUN.
• دفع المتحرش بعيدا عنك بحقيبة اليد أو كتاب ثقيل أو ملف أوراق حاد.
• صفعه على وجهه.
• ضربه في المناطق الضعيفة مثل (الحنجرة - العينان - الضلوع العائمة أسفل القفص الصدري - أعلي الفخذين).
• استخدام بعض مهارات الدفاع عن النفس الخفيفة التي بدأت تنتشر في بعض الدول العربية في الآونة الأخيرة (كالكاراتيه، والكونغ فو، والتايكوندو).

وتذكري أن كل موقف له الطريقة التي تناسبه في المواجهة؛ والتي تتحدد وفق شخصيتك وشخصية المتحرش بك، فما تستطيع أن تفعله واحدة يمكن ألا تفعله أخرى، كما أن جرأة المتحرش وإلحاحه وسلطته ودرجة علاقته بك أو قرابته لك، كلها من المحددات الهامة التي على أساسها ستقررين أي الأساليب تواجهينه بها، مع الأخذ في الاعتبار ظروف الحادث ومكانه والأشخاص المحيطين به، وأخيرا الموازنة بين المكاسب والخسائر ودرجة الخطورة لكل اختيار.

أهم الاخبار