رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو. يعني إيه فكر ليبرالي؟

شبابيك

الخميس, 07 يوليو 2011 16:27
كتبت - رانيا علي فهمي:


"فكر ليبرالي".. مصطلح يتردد ليلا ونهارا منذ قيام ثورة 25 يناير في ظل الزخم غير الطبيعي من المصطلحات والمفاهيم والاتجهات السياسية..

حينما سألنا الشباب عن مفهوم الليبرالية وجدنا أنهم قد أجمعوا على أنها التحرر من القيود، لكن ماذا عن علاقتها بالديمقراطية، وهل تتشابه معها من حيث حرية الرأي، وما هي مميزات وعيوب الفكر الليبرالي، وما علاقته بالدين والأخلاق؟.

الليبرالية ببساطة

اشتقت كلمة ليبرالية من liber وهي كلمة لاتينية تعني الحر، وأحيانا تعني التحرر المطلق من كل القيود مما يجعلها مجالا للفوضى.

والليبرالية حاليا مذهب أو حركة وعي اجتماعي سياسي داخل المجتمع، تهدف لتحرير الإنسان كفرد وكجماعة من القيود السلطوية الثلاثة (السياسية والاقتصادية والثقافية)، وقد تتحرك وفق أخلاق وقيم المجتمع الذي يتبناها، لنجد أن الحرية والاختيار هما حجر الزاوية في الفلسفة الليبرالية.

الليبرالية والأخلاق والدين

وحينما نتساءل عن علاقة الليبرالية بالأخلاق والدين، نجد أن الليبرالية لا تهتم بسلوك الفرد طالما أنه لم يخرج عن دائرته الخاصة من الحقوق والحريات، ولكنها صارمة خارج ذلك الإطار، فمهما كانت سلوكياتك

فهذا أمر يخصك مادمت لا تضر غيرك.

حتى في الدين فقد تكون متدينا أو ملحداً فهذا أيضا أمر يخصك وحدك، فالإنسان يخرج إلى هذه الحياة فرداً حراً له الحق في الحياة والحرية وحق الفكر والمعتقد والضمير، وما يستوجبه من تسامح مع غيره لقبول الاختلاف.

الديمقراطية الليبرالية

ومصطلح الليبرالية في "الديمقراطية الليبرالية" يشير إلى فكر الليبرالية السياسية، ويتميز بحماية حقوق الأفراد والأقليات من سلطة الحكومة، إذ يكتسب الفرد أهمية خاصة في الليبرالية كما هو الحال عند فلاسفة عصر التنوير والذين تبنوا فكرة العقد الاجتماعي.

وتتم حماية حقوق الأفراد في الديمقراطية الليبرالية بتضمينها في الدستور ولذلك تسمى أيضا بالديمقراطية الدستورية.

شاهد فيديو عن مفهوم الديمقراطية لدى الشباب:

أهم الاخبار