رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يلا نصلح مصر.. المرج هتبقى مدينة نصر

شبابيك

السبت, 26 فبراير 2011 12:36
كتبت- دينا صلاح الدين:


"كلنا في خدمتك يا مصر" كان هذا شعار مجموعة "يلا نصلح مصر" التي انطلقت على الموقع الاجتماعي الفيس بوك، والتي تولت مسئولية إصلاح وتنظيف أحياء مصر.
بدأ أعضاء المجموعة عملهم في حي المرج تحديدا، بالتعاون مع وزارة الداخلية ومسئولى حي المرج والأهالي، ولعل هذا التعاون هو ما يميز هذه المبادرة عن المبادرات السابقة، حيث يعمل الجميع في خدمة مصر.

مقابلة بعد الثورة
حسن نصار، منسق الحملة يقول: "حاولت تنفيذ هذه الفكرة منذ فترة كبيرة قبل أحداث الثورة لكني لم أتمكن من مقابلة رئيس الحي، لكن بعد نجاح الثورة ذهبت للحي وطلبت مقابلة رئيسه وقلت لموظفي الاستقبال (بلغوا رئيسكم إن في واحد من شباب
25 يناير يريد مقابلته)، وعلى الفور قابلني واتفقنا على تعاون الحي معنا في الحملة".
يضيف: "قام الحي برصف منطقة كبيرة من الحي ويعمل الآن على رصف أجزاء أخرى، وسيسلمنا عددا من أعمدة الكهرباء والأشجار، أما بالنسبة لأدوات التنظيف ومواد الطلاء فهي جهود ذاتية".
ويطالب نصار رجال الأعمال بالتضامن مع الحملة، موضحا أنه لا يرغب في جمع تبرعات نقدية، إنما كل ما يريده هو المساعدة بأدوات النظافة ومواد الطلاء.
الشرطة مع الشعب
عمرو علاء، أحد المشاركين في الحملة، يقول: "عدد المتطوعين بلغ حوالي 500 فرد جميعنا
في مراحل التعليم الجامعية والثانوية، اخترنا حي المرج لأنه من أكثر الأحياء احتياجا لأعمال التنظيف، وسنستمر في العمل به لمدة أسبوعين، ساعين لأن يصبح حي المرج مثل حي مدينة نصر، لن يقتصر عملنا على تنظيف الشوارع فقط، بل نقوم بطلاء بعض المدارس وعمل صيانة لقسم شرطة المرج بعدما لحق به من أضرار وتلفيات".
أسماء قشطة، إحدى المشاركات في الحملة تقول: "قسّمنا أنفسنا لمجموعات، فبعض منا ينظم المرور، والبعض الآخر يقوم بأعمال النظافة، وآخرين يقومون بالطلاء".
وعن دور الداخلية في هذه الحملة قال النقيب أحمد معاون مباحث بقسم المرج: "جاءنا الشباب وطلبوا منا الانضمام للحملة وعلى الفور رحبنا بالفكرة، فمصر بلدنا جميعا وكلنا نريدها نظيفة وجميلة، دورنا في الحملة ليس لحماية أحد ولكن لنقول للشعب إننا معهم ومنهم، وأنا متحمس جدا للمشاركة في أعمال النظافة والطلاء".
شاهد الفيديو

أهم الاخبار