رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

الإبتكار في تربية الأمة هو قوتها الدافعة في مواجهة التحديات

سيد أبو المجد

الجمعة, 10 يونيو 2011 20:58
بقلم: سيد أبو المجد

الإبتكار كان ولا يزال موضوعاً مستهلكاً إلي حد الإبتذال في العلوم النفسية والتربوية.

الإبتكار في الثقافة وفي التربية تجمع بينهما علاقة عضوية تربط الجزء بالكل. فالثقافة تكون إطاراً مجتمعياً تندمج فيه التربية.

نحن نريد ثقافة صانعة لا مصنوعة. الإبداع في العالم العربي يمشي مع توجهات السلطة.

نحن الآن في وطن الحرية بعد ثورة 25 يناير ، فيجب أن نتمتع بحرية التفكير والتعبير والعمل والعبادة .

متي يكون الإبتكار أبقي وأدوم وأعم وأعظم؟

الإجابة : إذا اتسعت قاعدته الشعبية .

نحن نريد للإبتكار أن ينتقل من جو المدرسة إلي واقع الممارسة .

ما هو الهدف من الإبتكار والإبداع ؟ (Creativity)

إحداث نقله نوعية كبري تصنع قطيعة تاريخية مع تعليم تقليدي تمشي به ثقافة الذاكرة التي تقدس اللفظ والحفظ والإمتحان الاسترجاعي أو الاستردادي .

المطلوب هو :

1- أنشطة فعالة.

2- تجهيز بيئات مدرسية غنية بمكتباتها الشاملة ومعاملها الحديثة وورشها التعليمية وملاعبهاالمتنوعة وتكنولوجيا المعلوماتية .

3- منهجية نقديةتحليلية لها رؤيتها الإبداعية.

4- جرأة بحث لا تعرف التحيز أو التزمت أو المجاملة.

5- تحليل للتوضيح والتعليل ويأتي بأكثر من حل بديل ولا نستخدم التحليل الذي يكون أداة شلل وتعطيل.

6- اصطياد المعلومات الأولية التي كونت أرضية علمية جرت عليها العمليات البحثية بروح جماعية ابداعية .

7- الإبتكار في ثقافتنا العربية.

8- تيار ابتكاري في الإنتاج العلمي .

9- في عصر حسني مبارك تبخرت المعرفة وتسطح الفكر وانطفأت شعلة العقل ... فلكي ندخل في عصر الانفجار المعرفي والتقدم العلمي المذهل يجب إحياء كل القوانين العلمية التي تتحكم بالطبيعة في كل ظواهرها وعناصرها واحياء السببية المؤثرة في الأشياء .

10- يجب أن نمتلك عقلاً لا يلجمه سيف الحاكم ولا فتوي الفقيه ولا سلطة الرئيس ولا وصاية الكبير . ولا يعني ذلك الانفلات من القيم الأخلاقية والدينية والآداب العامة.

11- نريد المصري المبتكر ؛ الذكي في ادراكه وفي تكيفه وفي شغل أوقات فراغه.

12- يجب ألا نلتفت إلي الفكر المملوء بروح التشاؤم اللامبرر : الدنيا جيفة و ملعونة والحياة كلها شر والزمان دائماً فاسد .

فالرسول صلي الله عليه وسلم نفسه عبر عن شرف عصره بالنبوة الهادية وفضل زمانه بالرسالة التي غيرت الحياة .

13- يجب أن نعي مفهوم الحضارة وابداعاتها الخلاقة بمعيارنا حتي نستطيع أن نقف علي طبيعة وظواهر وعلل التقدم .

14- يجب أن ندرك أن الزمان حركة ذاتية لا تتوقف فما دام أحد لا يستطيع أن يمسك الشمس فعلينا أن نسير معها وفق أحكامها المتغيرة لصنع الأفضل .

15- يجب أن نمتلك رؤية جديدة فهي من أكبر أسباب القوة التي يستطيع بها الحاضر تجاوز الماضي.

16- يجب التخلص من جميع الأساليب المعادية للإبتكارية

. فهناك كثير من العوام الذين اشتغلوا بالتعليم فكانوا سبب الضعف والفشل وإجترأ الجهال علي الدخول في منصب التدريس وبذلك ضاع رونق المدارس .

17- يجب إحياء حركة دينية تشكف عن الأصول وتجدد المفاهيم وتجتهد في التطبيق .

18- يجب أن نعترف أن التعليم العالي هو تعليم سطحي لا يخلق المفكر ولا العالم وبذلك نستطيع أن نغيره بأن نجعله مفتوح العقل والقلب ولا يتحيز عن هوي و لا يقف مع التعصب .

19- من الممكن أن نبتكر بعقول مصرية نماذج حضارية أحسن مما توجد في الغرب أي نماذج في العلم والفن والأدب والإدارة والاجتماع والتعليم وأن نجعل من مصر قطعة أحسن من أوروبا والقاهرة أحسن من باريس .

وخلاصة القول ........

لا يزال نفر من المتشددين في الدين يحرمون في الاستعمال اللغوي مصدر "الخلق" وفعل "خلق" و "الخالق" كإسم فاعل ونسوا الآية التي يقول فيها الله سبحانه وتعالي "فتبارك الله أحسن الخالقين."

فعل خلق هنا منسوب للإنسان ويجعل الله سبحانه وتعالي فوقهم جميعاً .

وكنت استطيع أن أصدق هؤلاء المتشددين لو انهم لم يخلعوا علي حكامهم كل صفات العظمة التي تفرد بها الله سبحانه وتعالي ، من أصحاب الجلالة والسمو وتعالٍ ورفعة.

وأيضاً قولهم (الخروج علي الحاكم فتنة ومن يعارضه يهدر دمه) .

ومن أمثال هؤلاء الشيخ عامر الذي جعل الرئيس مبارك أميراً للمؤمنين ومن يعارضه يهدر دمه .

ومع ذلك إن لقدرة الانسان حدود وليس له أن يتطاول إلي مقام الخالق سبحانه وتعالي.

فالإنسان من خلق الله الذي أنشأه وسواه وأبدع صنعه وأعطاه القدرة وألهمه الفهم والعلم وأطلقه حراً يبحث عن الحقائق والقوانين ودعاه إلي الكشف وحثه علي الخلق والإبداع.

سيد أبو المجد

[email protected]

www.abuelmagdeducation.com