مشروع لنقل المنصورة على خريطة السياحة بمصر

سياحة وسفر

الخميس, 04 أغسطس 2011 23:39
المنصورة - محمد طاهر:

ناقش مجلس جامعة المنصورة برئاسة الدكتور أحمد بيومي شهاب الدين في جلسته الأخيرة  مشروع التخطيط السياحي لمدينة المنصورة.

وصرح الدكتور حسن عثمان عميد كلية السياحة والفنادق أنه قد اعتمد مشروع  التخطيط السياحي لمدينة المنصورة وهو مشروع بحثي ممول من صندوق البحوث والمشروعات بجامعة المنصورة تحت إشراف الدكتور عبد الغنى عبد العاطى والدكتور  محمود سيد عبد الله منسق المشروع .
ويتضمن المشروع نشأة مدينة المنصورة سنة 1219 م كما يتضمن المشروع المنصورة في القرن التاسع عشر والقرن العشرين.

 يقوم المشروع على توثيق المباني الأثرية  والتاريخية بمدينة المنصورة والتي تجسد مراحل وأحقاب تاريخية هامة مرت بها المدينة  بما فيها في العهد  الأيوبي.
ويتضمن المشروع حصر للشوارع والميادين  ومسمياتها خلال العصور السابقة .
كما يتضمن المشروع حصر للقصور والفيلات  والمباني التاريخية متى أنشأت ومن أنشأها  وتسلسل الملكية عبر القرون .
الجدير بالذكر أن هذا المشروع تم بالتنسيق  مع مركز معلومات الآثار المصرية التابع للمجلس الأعلى للآثار بالقاهرة .
ويعد المشروع وسيلة للدعاية السياحية لما تحظ  به مدينة المنصورة من مقومات سياحية هامة تجعلها دائما مكانا لجذب المزيد من السياح على المستوى الداخلي والخارجي .
وأكد د بيومي أن هذا المشروع فريد من نوعه  على مستوى الجامعات المصرية ويعتبر قيمة مضافة في مجال السياحة المصرية ويدرج ضمن المشروعات البحثية الهامة الممولة من صندوق المشروعات بالجامعة والتي تعتبر مشروعات تنموية للمجتمع .   
ومن أبرز هذه المعالم قصر الشناوي لصاحبه محمد بك الشناوي والذي أنشأ بأيدي عمال ومهندسين إيطاليين وفاز بشهادة أجمل قصر خارج إيطاليا وقد استضاف هذا القصر الملك فاروق وعرف القصر بقصر الأمة، حيث زار القصر سعد زغلول ونزل به مصطفى النحاس باشا وأحيت به أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب عدة حفلات.

 

أهم الاخبار