رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحجاج يشترون الذهب كتذكار من رحلة الحج

سياحة وسفر

الأربعاء, 24 أكتوبر 2012 09:35
الحجاج يشترون الذهب كتذكار من رحلة الحج
مكة (السعودية) (رويترز) :

على الرغم من ارتداء بعضهم ملابس الإحرام البيضاء وهم يتجولون في شوارع مكة المزدحمة هذه الأيام فإن كثيرين من الحجاج يعتبرون الحلي الذهبية أفضل تذكار لرحلتهم المقدسة.

وفي حين يرغب بعض الحجيج في تقديم هدايا لأقربائهم ذات دلالات خاصة للتذكير برحلة الحج، يرى آخرون من دول مختلفة أن الحلي الذهبية في مكة أرخص من حيث السعر وأعلى من حيث الجودة والتصاميم من تلك الموجودة ببلادهم الأمر الذي ينعش سوق المعدن النفيس بالمدينة المقدسة في موسم الحج كل عام.
وقالت حاجة من السودان تدعى "إجلال سليمان" (35 عاما): إن تصميمات الحلي الموجودة في متاجر مكة رائعة موضحة أن ذلك يسبب لها حيرة بشأن القطع التي تختارها.
لكنها بعد مساومات مع البائع قررت الانتقال الى المحل المجاور لرؤية أشكال أخرى.
وتقع عشرات من متاجر الحلي الذهبية على مشارف المسجد الحرام مباشرة وتتلألأ

رفوفها ونوافذ العرض بها بالأساور والقلادات والخواتم والأقراط والسلاسل وغيرها من تصاميم الحلي الذهبية المزينة بنقوش خاصة بمنطقة الشرق الأوسط والهند.
وقال مالك متجر حلي: إن سعر الذهب الخالص في مكة مماثل لسعره في دبي وهي مركز إقليمي للمجوهرات حيث يباع الجرام من الذهب عيار 24 قيراط بسعر 204 دراهم إماراتية (55.54 دولار) في دبي وفقا لموقع متخصص على شبكة الانترنت. ويباع ذات الجرام بمبلغ 215 ريالا سعوديا (57.33 دولار) في مكة.

وقال سعودي يعمل في متجر للحلي الذهبية بمكة منذ عشر سنوات ويدعى علي عبد الله (35 عاما): إن معظم الحلي الذهبية تصنع في مدينة جدة السعودية ومن الذهب عيار 21 قيراط وأن قطع الحلي ذات التصاميم الهندية تستورد

عبر دبي.
وأضاف أن الذهب الذي يباع بمكة خالص وأن الذهب السعودي هو الأفضل في العالم حيث إن جودته عالية مشيرا إلى أن الزوار يشترونه ويقولون إنه ذهب مبارك من مكة.
وعلى عكس الذهب المرصع بالألماس والأحجار الكريمة المعروض في متاجر الحلي بالأسواق التجارية الكبرى في دبي فإن الذهب يباع خالصا تماما تقريبا في أسواق الحلي بمكة الأمر الذي يجعله أكثر جذبا للزوار الذين يشترونه للاستثمار.
وقال حاج من بنجلادش يعمل محاميا ويدعى "محمد إدريس الرحمن" (57 عاما) وهو يشتري قلادتين لابنته وزوجة ابنه: "الذهب هنا جيد فيما يتعلق بالوزن والتصنيع، وأنه ذهب خالص والسعر جيد كما أنه يشترى من مكان مقدس".
وقال "حاج يدعى نامين" (47 عاما) من إقليم كردستان في العراق بعد أن دفع 2450 دولارا لشراء حلي من الذهب لزوجته: إن إهداء الذهب أفضل من إهداء الملابس وغيرها.
وأضاف حاج آخر يدعى "نجم" أدى الفريضة على مدى الاثني عشر عاما الماضية على التوالي في إطار عمله كمنظم رحلات حج أنه على المرء أن يأتي لزوجته بهدية من الذهب إذا غاب عنها لمدة شهر.
 

أهم الاخبار