رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء: التسويق المباشر يضمن تدفق السياحة الوافدة

سياحة وسفر

الخميس, 10 نوفمبر 2011 14:46
كتب - سالم عبدالغني:

كشف خبراء ومحللون عن أن التسويق المباشر من أفضل الحلول والوسائل لمواجهة الحملات الأوروبية على السياحة المصرية خاصة أنه أكثر القطاعات التى تأثرت فى مصر بعد ثورة يناير بعد تراجع تدفق السائحين الذي يقدر عددهم بـ15 مليون سائح سنويا وهبوط نسبة الاشغال بمختلف الفنادق والقرى السياحية.

وتواجه السياحة في مصر حملة شرسة من شركات السياحة الأوروبية حاليا خاصة مع قرب حلول موسم أعياد الكريسماس، حيث تروج هذه الشركات لانفلات الأوضاع الأمنية فى مصر، لتحويل مسار السائحين الأوروبيين إلى دول أوروبا.

جاء ذلك فى الوقت الذى بدأت فيه السياحة المصرية تشهد نشاطا ملحوظا، خاصة فى مناطق الغردقة وشرم الشيخ والمناطق الأثرية بالأقصر وأسوان.
وأكد الخبراء والمحللون أنه من الممكن أن تستعيد السياحة المصرية مكانتها المرموقة على خريطة السياحة العالمية، ولكن ذلك يتطلب جهودا كبيرة وابتكار أساليب جديدة للترويج للمعالم والمناطق السياحية.
وأوضحوا أن التسويق المباشر  أثبت فعاليته فى العديد من الأسواق والقطاعات خلال الفترة الأخيرة،

نظرا لأنه أقل طرق الدعاية والترويج من حيث التكاليف ، كما أنه الأسرع تأثيرا لأنه يعتمد على الأسلوب المباشر فى التسويق كما يثق الكثيرون فى آراء ونصائح أصدقائهم. وتؤكد التقديرات أن أسلوب التسويق المباشر للعروض السياحية فى مصر يحقق نجاحا كبيرا فى وقت قياسي، نظرا لأن مصر تمتلك كل مقومات السياحة المثالية سواء من حيث الطقس أو الشواطئ أو الفنادق والقرى السياحية الفاخرة، أو من حيث المناطق التاريخية والأثرية حيث تمتلك ثلث آثار العالم، بما يجعل من تسويق العروض والباقات السياحية وإقناع السائحين المحليين والأجانب بها أمرا سهلا خاصة مع تحسن الأوضاع الأمنية ، وعودة الانضباط للشارع.

وأعلنت شركة كيونت العالمية – رائدة التسويق المباشر عالميا- أنها تبحث عن شركاء فى السوق المصرى للتعاون فى الترويج للسياحة المصرية محليا وعالميا، فى

محاولة لتنشيط حركة السياحة إلى مصر، والتى تأثرت كثيرا بعد ثورة 25 يناير، وذلك من خلال إطلاق عروض سياحية متنوعة لأهم المناطق السياحية فى مصر، وترويجها من خلال نظام البيع المباشر الذى بدأ ينتشر عالميا كأسلوب مبتكر للتسويق خاصة وأن السوق المصرى يستوعب اكثر من 15 مليون سائح سنويا حسب نتائج العام الماضى 2010 كما أن السوق المصرى فى نظر الخبراء مازال بكرا رغم هذا العدد من الزائرين كل عام .
و أكدت الشركة أن مصر تحظى باهتمام كبير من السائحين فى جميع دول العالم، باعتبارها الوجهة المفضلة لملايين السائحين حول العالم، وهو ما يدعو إلى ضرورة تبنى خطط تسويقية مبتكرة وأوضحت أن التسويق المباشر يمثل أحد الحلول السريعة لانتعاش السياحة المصرية، وأن لديها العديد من قصص النجاح فى هذا المجال فى العديد من دول العالم.
وتخوض  مصر سباق التنافسية فى السوق السياحى العالمى حيث احتلت المرتبة 75 عالمياً من بين 139 دولة في مؤشر تنافسيةالدول فى السياحة والسفر حسب تقرير الأمم المتحدة للعام 2011 والمركز 9 بين الدول العربية بعد ان حققت مركزا متقدما وصل الى المركز 58 فى العام 2007 وكانت تحتل المركز 4 بين الدول العربية .

أهم الاخبار