فولكس فاجن الأولى عالمياً فى الإنفاق على الأبحاث

سيارات

السبت, 28 ديسمبر 2013 20:44
فولكس فاجن الأولى عالمياً فى الإنفاق على الأبحاث
متابعات

تنفق شركات السيارات ملايين الدولارات سنوياً على أعمال البحث والتطوير للسنوات المقبلة , خاصة فيما يتعلق بالإقتصاد فى الوقود والسيارات الصديقة للبيئة , وفي هذا السياق أعلنت مجموعة فولكس فاجن، بنهاية نوفمبر الماضي عن تخصيص ميزانية جديدة لاستثمارها في السوق الروسية خلال السنوات الأربعة المقبلة.

وقال تقرير نشرته جريدة الشرق الأوسط ان فولكس فاجن تعد أكبر شركة لإنتاج السيارات في أوروبا تعتبر روسيا سوق النمو الاستراتيجي رقم واحد في أوروبا، الأمر الذي حملها على التعهد باستثمار 1.2 مليار يورو إضافية في روسيا بحلول عام 2018.
وتوقع التقرير أن فولكس فاجن  ربما

تعول على هذه الاستثمارات لإعادة إنعاش مبيعاتها المتراجعة، حاليا، في السوق الروسية بعد أن سجلت مبيعات هذا العام تراجعا بلغت نسبته 4.4 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
إلا أنه، على الرغم من ذلك، جاءت نسبة التراجع في مبيعات فولكس فاجن في السوق الروسية خلال الفترة المذكورة أقل بشكل ملحوظ من نسبة تراجع العام السابق التي بلغت 6.7 في المائة.
وكانت فولكس فاجن قد استثمرت منذ 2006 نحو 1.3 مليار يورو في الإنتاج المحلي الروسي.
وكانت بيانات للاتحاد الأوروبي قد أظهرت أن شركة فولكس فاغن تتصدر قائمة الاتحاد لأكبر مستثمرين من القطاع الخاص في عمليات البحث والتطوير في العالم إذ بلغت قيمتها 9.5 مليار يورو (12.8 مليار دولار) عام 2012، تليها شركة سامسونغ إلكترونيكس الكورية الجنوبية العملاقة للتكنولوجيا. وكانت فولكس فاغن الشركة الأوروبية الوحيدة التي تصل إلى المراكز الـ10 الأولى في القائمة التي ضمت أيضا الشركات الأميركية مايكروسوفت و إنتل و«ميرك» و«جونسون آند جونسون» و«فايزر» وشركتي «روش» و «نوفارتس» السويسريتين وشركة تويوتا اليابانية لتكون شركة السيارات الثانية، بعد فولكس فاغن، التي تستحوذ على موقع على قائمة الشركات الـ10 الأولى الأكثر إنفاقا على الأبحاث.
ويشمل التصنيف ألفي شركة على مستوى العالم، أكثر من نصفها بقليل، تتخذ من دول الاتحاد الأوروبي مقرا لها.

 

أهم الاخبار