رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

حملة استدعاء لعدد من سيارات تويوتا.. ننشر التفاصيل

سيارات

الخميس, 22 سبتمبر 2022 23:58
حملة استدعاء لعدد من سيارات تويوتا.. ننشر التفاصيلاستدعاء عدد من سيارات كورولا
كتب: باسل الحلواني

أطلقت شركة تويوتا إيجيبت، حملة استدعاء لعدد من سياراتها في السوق المصرية بالتعاون مع شركة تاكاتا العالمية صانعة الوسائد الهوائية وصاحبة أكبر حملات استدعاء.

 

قالت "تويوتا إيجيبت"، إن السبب الرئيسي وراء حملة الاستدعاء هو فحص وتغيير الوسائد الهوائية مجانًا، حيث تضمنت قائمة الإستدعاء موديلات تويوتا كورولا بداية من موديل 2003 حتى 2007.

 

 

تستهدف الحملة التأكد من عدم حدوث خلل في الوسائد الهوائية حتى لا يتعرض قائدى السيارة إلى إصابات في حالة وقوع حادث على الطريق أثناء حركة السير.

 

أكدت الشركة، أن على مالكي سيارات هذه الموديلات الدخول على الموقع الإلكتروني الخاص بها للتأكد من إمكانية خضوع السيارة إلى حملة الاستدعاء.

 

 

شركة تاكاتا اليابانية

 

تجدير بالذكر أن شركة تاكاتا، هى شركة يابانية تم إنشاؤها عام 1933، وبدأت فى صناعة أقمشة مظلات القفز ومجموعة أخرى من المنتجات القماشية، ومع بداية أعوام الخمسينيات بدأت الشركة اختبار تقنيات أحزمة الأمان وبدأت فى صناعتها لتصبح أول شركة تقوم ببناء وحدة اختبار تصادم داخل مصانعها فى العالم، وتوسعت تاكاتا فى صناعة أحزمة الأمان وبعض قطع السيارات الأخرى حول العالم، وقامت بشراء أكبر منافس لها عام 2000 وهى شركة «بيتري» الألمانية لتصبح الأكبر فى مجال صناعة أحزمة الأمان ويصبح لها مقر أوروبى فى ألمانيا وتسعة مصانع حول العالم.

 

السبب الذى جعل من اسم تاكاتا اسما شهيرا خلال السنوات القليلة الماضية هو أكبر استدعاء للسيارات تم فى تاريخ صناعة السيارات على

الإطلاق وهو استدعاء شمل أكثر من 40 مليون سيارة حول العالم بدأ فى عام 2013 ولم ينتهى حتى اليوم والسبب فى ذلك الوسائد الهوائية القاتلة التى قامت الشركة ببيعها لـ11 صانع سيارات حول العالم منذ عام 2000.. بدأت قصة تاكاتا فى أبريل 2013، عندما أعلنت وجود مشكلات خاصة بالأجهزة المستخدمة فى انفجار الوسائد الهوائية، فى ذلك الوقت لم تكن إدارة تاكاتا تعلم بالتحديد أى وحدات تأثرت بتلك المشكلات ولم تستطع أيضا معرفة السبب الحقيقى وراءها، قامت تاكاتا بالإعلان عن استدعاء 3.6 مليون سيارة بها وسائد تأثرت بتلك المشكلات بعد أن أدت إلى ما يقرب من 139 إصابة وحالتى وفاة على الأقل، ويتسبب كل من البارود المصنوع من نيترات الأمونيوم ووحدة النفخ فى انفجار الوسادة الهوائية بشكل غير صحيح مما يؤدى إلى تناثر قطع معدنية من السيارة وإلى المقصورة نحو السائق والركاب بسرعة كبيرة قد تصبح قاتلة.

أهم الاخبار