رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

BMW تكشف النقاب عن i8 Spyder الخارقة

سيارات

السبت, 29 سبتمبر 2012 17:20
BMW  تكشف النقاب عن  i8 Spyder الخارقة
كتبت - سالى حسن:

كشفت الشركة الألمانية "بي إم دبليو" العالمية للسيارات النقاب عن النموذج التجريبي لسيارتها الجديدة "BMW i8 Spyder" التي من المتوقع أن تكتسح الأسواق في مطلع عام 2014 .

تصنف هذه السيارة المكشوفة ضمن فئة السيارات الرياضية بامتياز، ويرجع ذلك لعدة عوامل منها التصميم الخرافي الذي تطغى عليه الحواف المتكسرة والذي يمنح السيارة انسيابية كبيرة وقدرة هائلة على مقاومة الهواء مما يساعد إلى حد كبير في زيادة سرعتها على الطرقات، أما العامل الثاني فهو محركا السيارة، إذ تحتوي السيارة على محركين أحدهما كهربائي في الجزء الأمامي من السيارة وينتج طاقة بقوة 131 حصاناً، أما المحرك الآخر فهو محرك احتراقي في الجزء الخلفي من السيارة يعمل على وقود البنزين ويتألف من ثلاث أسطوانات ومزود بشاحن توربيني ويولد طاقة بقوة 223 حصاناً، ويعمل المحركان جنبًا إلى

جنب لينتجا طاقة بقوة 354 حصاناً.
وتبلغ السرعة القصوى للسيارة 250 كيلومتراً في الساعة، وبمقدورها بلوغ سرعة 100 كيلومتر في الساعة في غضون أقل من خمس ثوانٍ، وتجمع هذه السيارة بين الصفات الرياضية والاقتصادية فمحركها الهجين لا يستهلك سوى ثلاثة لترات من الوقود لقطع مسافة 100 كيلومتر، وتضم السيارة مجموعة من بطاريات ليثيوم أيون التي يمكن إعادة شحنها من خلال توصيلها بقابس كهربائي خارجي في زمن لا يتجاوز ساعتين، وتستخدم لشحن المحرك الكهربائي، ويمكن للسيارة قطع مسافة 30 كيلومتراً (19 ميلاً) بالاعتماد على الطاقة الكهربائية وحدها .
ويوفر النموذج التجريبي جيلاً متطوراً من أنظمة مساعدة السائق التي ستعزز عنصري السلامة والراحة في السيارة، وترتكز هذه الأنظمة
على شاشتين كبيرتين في المقصورة الفخمة اللتين تعرضان جميع البيانات التي تهم السائق وتساعده على استخدام تطبيقات التوصيلات، إضافة إلى شاشة ثالثة مصممة للتحكم أوتوماتيكيا بدرجة حرارة السيارة، وتجدر الإشارة إلى أن جميع الشاشات تعرض بياناتها بطريقة الأبعاد الثلاثية .
وزودت المصابيح الأمامية بتقنية الليزر والمستخدمة في الكشف عن الأجسام الواقعة أمام السيارة، ويمكن الاستفادة من هذه الخاصية أثناء القيادة الليلية أو في ساعات الضباب، وتعتزم “بي إم دبليو” تزويد السيارة بنظام الكتروني يمكن مستخدمي الهواتف الذكية من العثور عليها في حال تم ركنها في موقف كبير.
أما المقصورة فهي أعجوبة بحد ذاتها تم تصميمها من البلاستيك والجلد الذي يغلب عليه اللون البرتقالي الداكن وألياف الكربون الخفيفة لتخفيف وزن هيكل السيارة السيارة، وتتألف المقصورة من كم هائل من الخيارات التي تقدم عالماً مختلفاً من القيادة لعل أبرزها الشاشات الثلاث بتقنية الأبعاد الثلاثية والتي سلف ذكرها.
ويتوقع لهذه السيارة أن تفرض معايير جديدة في عالم صناعة السيارات بفضل الكم الهائل من التقنيات ووسائل السلامة والراحة التي تجتمع تحت سقف واحد.

أهم الاخبار