طبعة جديدة من"بني بجم" لبلال فضل

رحيق الكتب

السبت, 28 مايو 2011 13:43
كتبت - شيماء الجمال:

أصدرت دار الشروق طبعة جديدة لأول كتب السيناريست والكاتب الصحفي بلال فضل "بني بجم" والذي صدرت طبعته الأولى عام 2005 عن دار ميريت.

يصنف فضل كتابه بأنه مجموعة من القصص القصيرة لأن بعض القصص تبدو كالخواطر أو المقالات في بعض الأحيان، ويبدو أن أغلبها ذاتية، مستوحاة من حياة بلال فضل قبل الشهرة.

ويتضمن الكتاب 18 قصة قصيرة منها : بنت الحلال، دموع سمكة غريبة، ستغضب أمي، لا حب تحت المطر، ليلة اغتصاب مادلين أولبرايت، وجه في السماء، كناس من الناس، وغيرها.

وعلى الغلاف الخلفي تقرأ:

أنا على عكس كثيرين من الكُتاب أعرف قارئي جيدًا؛ لأن القارئ الذي أتوجه إليه قارئ شبهي، يحب اللك ويعشق الاستطراد، ليس لديه ما يخسره وليس عنده ما يكسبه، يحب تقليب المواجع على نفسه ويموت في السخرية من

نفسه الأمارة بالحزن، لا يحب قراءة الدراسات النقدية ولا الأعمال الأولى للكُتاب، ويفضل مشاهدة فيلم جيد عن قراءة كتاب غير مضمون المستوى، قارئ يحب الكُتاب الذين يضعون في كتابهم صفحات كثيرة تُعرفهم بالكاتب وتستعرض إنجازات الكاتب ومناصبه وإسهاماته في الحياة حتى يحسوا أنهم لم يأخذوا مقلبًا عندما اشتروا كتابًا كهذا، ولذلك سأفعل في كتابي هذا وسأستعرض كل عضلاتي على القراء وسأكتب لهم صفحات مطولة عن مشواري الحافل في الحياة وأشعرهم بأنني أَحسن منهم بألف مرة وأنهم لا بد أن ينسحقوا أمامي وهم يقرأوا لي، فيعتبروا كل ما أكتبه تحفة أدبية لأنها صدرت عن شخـص قام بأشـياء لا يَقـدرون على القيـام بهـا..
هذا يا صديقي هو القارئ الذي أتمنى الوصول إليه، وإذا نجحت في الوصول إليه فلست أطلب فشلاً أكبر من هذا.

ومن أجواء الكتاب: "قبل أن يرشف الرشفة الأخيرة من كوبه سرحت عيناه طويلاً باتجاه البحر وهو ممسك بالكوب قريباً من يده. لمعت عيناه وهو يلتفت نحوي وقال كمن توصل الي قرار حاسم :¬ ¬ بس أنا رأيي الواحد يجرب كل حاجة.. حتي في الآخر يجرب الانتحار بقي عشان الحكاية تخلص. انقبض قلبي أو لعله تحطم أو لعلي بكيت أو أوشكت أن أبكي.. بينما رشف هو آخر مابكوبه من شاي.. وأنزله بقوة علي التربيزة.. ثم أنه لم ينطق بحرف ولم يلتفت نحوي.. كأنه لم يرني أصلا.... ".

يذكر أن بلال فضل سيناريست وكتب العديد من الأفلام بالإضافة للمسلسل الشهير "أهل كايرو" كما أنه كاتب ساخر، تتنوع كتاباته مابين سيناريوهات وقصص روائية وسينمائية وبين مقالات سياسية ساخرة، وتتميز كتاباته بروح السخرية والفكاهة وهو حالياً يكتب مقالا يومياً في جريدة المصري اليوم بعنوان "اصطباحة" .

 

أهم الاخبار