أدوات التكنولوجيا الثورية في كتاب جديد

رحيق الكتب

الأحد, 15 مايو 2011 15:17
كتب ـ شريف عبد المنعم :


كيف تفجرت الثورة في 25 يناير ؟!.. هذا هو عنوان أحدث إصدارات مكتبة دار العين، ويعتبر أول مؤلف تقني يتحدث عن الثورة في المكتبة العربية، للمؤلف محمد سيد ريان.

يتمحور الكتاب حول "الفيس بوك" وغيره من أدوات التكنولوجيا الثورية، بحسبما وصفها المؤلف.

ويقول المؤلف إن تداعيات الأحداث التي جرت في مصر ابتداءً من يوم الخامس والعشرين من شهر يناير عام 2011 كان لها أبلغ الأثر

علينا جميعًا وعلي المهتمين بالتكنولوجيا خصوصًا. فقد أفاق الجميع علي أن الشبكات، والمجموعات الاجتماعية، ووسائل الاتصال بين الأشخاص علي شبكة الانترنت لم يعد يقتصر دورها علي مجرد وسيلة للترفية أو حتي الدعاية والإعلان أو الترويج لأفكار؛ بل أصبحت وسيلة لإشعال المظاهرات والمسيرات، والاحتجاجات، والاعتصامات، وأيام الغضب، والمقاطعة، والإضرابات لتشكل أعظم ثورة في تاريخ المصريين
يقودها الشباب الذين خرجوا من بيوتهم بعد انقطاع الإنترنت، وجميع وسائل الاتصال ليثبتوا أن الشرارة التي اشتعلت علي الإنترنت والفيس بوك خصوصًا لن تنطفئ وأن الثورة قد حلت علينا ولا مفر منها.

لهذا كان هذا الكتاب؛ الذي يتحدث عن التقنيات المستخدمة في صناعة وتنفيذ مثل هذه الأحداث، وليكون بذلك أول مؤلف تقني في المكتبة العربية عن التأثير الهائل للتكنولوجيا، والمجموعات الإخبارية، والشبكات الاجتماعية، وفي مقدمتها الفيس بوك في إشعال الثورات.

ويعقد المؤلف حفل توقيع للكتاب يوم الأحد 22 مايو 2011، الساعة السادسة مساء بمكتبة دار العين- الإسكندرية.

 

أهم الاخبار