مكتبة الإسكندرية توثق تاريخ دار الهلال .فيديو

رحيق الكتب

الثلاثاء, 05 أبريل 2011 14:26
خاص- بوابة الوفد:

أصدرت مكتبة الإسكندرية مجلدا تذكاريا يوثق تاريخ دار الهلال بعنوان "دار الهلال.. مدرسة التنوير" وذلك ضمن سلسلة ذاكرة مصر المعاصرة التي تؤرخ وتوثق تاريخ أعرق المؤسسات الصحفية والشخصيات المؤثرة في التاريخ المصري.

الكتاب من إعداد وتحرير الباحث محمود عزب وأشرف عليه الدكتور خالد عزب المشرف على مشروع ذاكرة مصر المعاصرة وقدمه الدكتور إسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الإسكندرية والأستاذ عبد القادر شهيب رئيس مجلس إدارة دار الهلال.

يتناول الكتاب في فصوله الأربعة التاريخ العريق لمؤسسة دار الهلال وتأثير رسالتها التنويرية في الثقافة العربية؛ حيث يعرض الفصل الأول الذي حمل عنوان" بزوغ الهلال وارتقاؤه" أسباب هجرة الصحافة الشامية إلى مصر الذي كان من أهم أسبابها القيود والمحاذير التي وضعها السلطان عبد الحميد الثاني على الصحافة آنذاك، من هنا بدأت هجرة الصحفيين الشوام إلى مصر في عهد الخديوي إسماعيل وكان

لويس صابونجي أول هؤلاء الصحفيين المهاجرين حيث جاء إلى مصر وأصدر صحيفة "النحلة الحرة" عام 1871، ويعرض الكتاب بداية صحيفة "الكوكب الشرقي" التي أصدرها سليم حموي، وينتقل إلى سليم وبشارة تقلا اللذين أصدرا صحيفة "صدى الأهرام" و أديب إسحق الذي أصدر في القاهرة صحيفة "مصر" عام 1877

كما يتضمن الفصل الأول قصة حياة جرجي زيدان مؤسس دار الهلال والذي ولد في بيروت في 14 ديسمبر 1861 لأسرة مسيحية فقيرة وإصداره لمجلة "الهلال" عام 1892، ثم إدخال طباعة الروتوغرافور إلى دار الهلال على يد إيميل وشكري زيدان بعد أن تسلما إدارة الدار.

ويتناول الفصل الثاني الذي يحمل عنوان "بدايات الهلال" تأسيس دار الهلال واتجاهاتها الفكرية وتأثيراتها الثقافية والأدبية التي

حققتها في وقت قصير منذ إصدارها حيث كانت في ذلك الوقت تعد منبعا للثورات العربية، كذلك يعرض الفصل كلمات الإشادة بالمجلة التي قالها كبار المثقفين والأدباء أمثال أمير الشعراء أحمد شوقي، وحافظ إبراهيم، والدكتور طه حسين، ومي زيادة، وعباس محمود العقاد، وإبراهيم عبدالقادر المازني.

أما الفصل الثالث " أنوار الهلال.. الإصدارات" فتناول الإصدارات المتنوعة لدار الهلال مثل (مجلة المصور، الكواكب، حواء، وطبيبك الخاص ، ومجلة سمير، وميكي، وكتب الهلال للأولاد والبنات، وتوم وجيري، وسلسلة كتاب الهلال)، كما أشار الفصل الثالث إلى أنه كان لدار الهلال إصدارات آخرى ولكن لم يكتب لها الاستمرار مثل (الفكاهة والكواكب، والكواكب والأبطال، وكل شيء والدنيا، والإثنين والدنيا).

ويختتم المجلد بالفصل الرابع " أهلة دار الهلال.. أعلام الفكر والفن والصحافة" والذي يسرد مسيرة عدد كبير من أعلام الفكر والأدب والصحافة وإسهاماتهم في إصدارات دار الهلال المتنوعة أمثال عباس محمود العقاد، أحمد أمين، محمد حسين هيكل، إبراهيم عبد القادر المازني، زكي مبارك، أمينة السعيد، ميخائيل نعيمة ،يوسف السباعي، التوأم على ومصطفى أمين وغيرهم من أعلام الثقافة والفكر.

شاهد الفيديو

 

أهم الاخبار