فورين بوليسي تصدر"الثورة في العالم العربي"

رحيق الكتب

الخميس, 10 مارس 2011 15:00
بوابة الوفد - قسم الترجمة:


أصدرت مجلة فورين بوليسي مؤخرا كتابا إلكترونيا بعنوان: "الثورة في العالم العربي" والذي يعتبر الكتاب الأول الذي يرصد تطورات الثورات الجارية في المنطقة العربية التي تجري فصول من وقائعها في الوقت الحالي. يسعى الكتاب- الذي شارك فيه مجموعة من الكتاب بمجلة فورين بوليسي- لفهم أبعاد وجذور ما يحدث في المنطقة ؛ ويقدم من خلال 217 صفحة رؤى مختلفة لعدد من الكتاب والمفكرين البارزين.

كما يتضمن الكتاب من خلال فصوله الستة مؤشرات الثورة بدقة كما قدمها المشاركون على مدى كتاباتهم في "فورين بوليسي"

العام الماضي.

ومما يشير إليه الكتاب مفارقة أنه حتى أولئك الذين كان من المفترض أنهم يعرفون بما يختمر به الشرق الأوسط من أوضاع مؤهلة للثورة رفضوا الاعتراف بالثورة وهنا يتم الإشارة إلى المواقف الأمريكية وعلى رأسها موقف وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون. ففي 25 يناير يوم الغضب في مصر راحت تعلن عن تقديرها الذي يرى أن الحكومة المصرية مستقرة، معلنة في الوقت ذاته عما وصفته بتطلعها إلى الاستجابة

للتطلعات والمصالح المتعلقة بالشعب المصري.

وعن ثورة تونس التي كانت شرارة الثورات العربية يشير الكتاب إلى أن تونس كان ينظر إليها على أنها قد تكون بمثابة نموذج لدول المنطقة، حيث تم القضاء على نفوذ الإسلاميين وتم تهدئة قضية البطالة. ويشير الكتاب إلى أن حكم بن علي اتسم بقسوته البالغة رغم ما اتخذه من خطوات كان يمكن حسب الكتاب أن تقفز بها إلى الأمام من خلال نظام تعليمي متطور وطبقة وسطى مزدهرة ونظام قطاع عام اتسم بالكفاءة النسبية ورغم ذلك فقد انهار النظام على وقع قمعه لشعبه وحالة السخط التي انتشرت بشكل غير مسبوق. شارك في تأليف الكتاب مارك لينش وبلاك هونشيل وسوزان جلاسر وآخرون.

أهم الاخبار