رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

يا حبة عين أمه كان جعان

د.وفيق الغيطانى

الخميس, 15 مايو 2014 21:53
دكتور وفيق الغيطانى


صرخت ويديها ملطخة بالدماء.. دماء فلذة كبدها وهرولت به إلى المستشفى وهى تطجن بالكلمات الممزوجة بالدموع وزعت العيش الحاف على العيال وما كانش فيه تاني.. كان معايا جنيه خدت بيه العيش من الفرن.

وهو يا حبة عين أمه كان جعان وخايفة إخواته الصغيرين يطلبوا زيه.. حاجيب منين يا عالم وأنا وفرت الكام رغيف دول بالعافية.
مسلسل الجوع الكافر المذاع 24 ساعة فى مصر المحروسة.. أم تعشق ولادها وتجرى على إطعامهم شوية تشتغل وشوية شحاتة وتسول وأحياناً حسنة من واحد كريم.. الجوع جعلها تطعن ابنها صاحب الخمسة عشر عاماً طعنة نافذة فى قلبه دون أن تدري.
تصرخ وتقول كنت مغلولة من ضعفى وعجزى عن سد جوعه، مش عارفة عملت كده إزاي.. سامحنى يابنى هو فى حد يقتل ضناه؟!
آه أنا مصدقها.. دون أن تدري.. ضيق ذات اليد وأولادها المحرومين بيصرخوا من الجوع.. حتى العيش الحاف مش لاقيينه خرجت عن شعورها وفقدت وعيها من كتر الضغط والآلام وحبها لهم.. نهرته خوفاً ن أن يسمعه باقى الأولاد وتقوم ثورة جياع لا تستطيع أن

تقف أمامها وتحاول أن تسكته ولكن السلاح طول وعمل عملته دون أن تدري.
دموعى تنهمر ليل نهار على حال المصريين الطيبين البسطاء.. وبتتكلم على سلوكاتيهم سلوكيات إيه والناس مش لاقية العيش الحاف.. اللى بيحصل فى الشارع ده قليل.
النخبة تحاور وتناور وتتجمل للحصول على الأكثر.. الفساد فى كل مكان منهم.. إهدار المال العام منهم.. زيادة الأسعار وسرقة ونهب الشعب منهم.. الفاسدون منهم.. الرفاهية الزائدة والقصور والفيلات والسيارات الفارهة والنوادى والملاهى والكافيهات والرواتب والمخصصات والصناديق الخاصة واللهف على المكشوف والعمولات.. كل ده تعمله النخبة.. الأحزاب السياسية تتصارع على حساب الشعب والشعب منها برىء ولا يشعر بها ويرفضها تماماً.
كل هذا يحدث والشعب المصرى نصفه لا يجد العيش الحاف ويأكل من الزبالة ويموتون جوعاً ومن الحرمان ويعيشون حياة غير آدمية.
وتجد جمعيات تتقاضى الملايين تحت مسميات الحفاظ على الديمقراطية وحقوق الإنسان والمجالس القومية للمرأة والطفل.. نخبة سيئة إيه
ده يا ولاد...
وطن كله تناقض.. ياقات بيضاء وحفاة.. بدل فخمة وسيارات فارهة وأتوبيسات محشورة بالجوعى والعطلى والمساكين.. ميزانيات للانتخابات وبرامج انتخابية مكررة منذ ستين عاماً وخطط خمسية ونصب وضحك على الدقون وكل واحد يأخذ كام سنة ويحافظ على الفساد وتتدهور أوضاع المواطنين وتضيع مصر.
وطن كله تناقضات من ينادون بالإيمان والصلاة ودولة الخلافة والتخلف المذرى ويقتلون المصريين ليل نهار فى الشوارع.. حكومات متعاقبة كل واحد بيقبض الآلاف ويقولوا لابد من ترشيد الدعم ولابد من كذا وكذا وبيانات خادعة كاذبة.. والشعب مش لاقى العيش الحاف.
وطن كله تناقضات.. معقول موظف من الاتصالات بيقبض مليون وسبعمائة جنيه شهرياً أكثر من واحد ومواطن جاره فى الطريق بياكل من الزبالة ورافضين تحديد الحد الأقصى والأدنى للأجور.
وطن كله تناقضات.. أصحاب المعاشات أكثر من 9 ملايين شخص مش لاقيين الأكل والدواء الحكومة سرقت مدخراتهم وسايبينهم جعانين وشغالين اجتماعات ولجان من أجل تحديد علاوة أو زيادة.. وكله كلام فى الهواء.
أيها القاضى الكريم الذى تحقق العدل فى الأرض.. لابد أن تحكم على هذه الأم بالبراءة وتحكم بالإعدام على الفاسدين الذين دمروا مصر.
الإعلام الفاسد الذى يروج للفاسدين ويزيدهم شهرة ومالاً وجاهاً أنتم خونة أيضاً لأنكم تطبلون لكل خاين يستولى على منصب فى مصر دون أن يقدم شيئاً.. عاش الملك مات الملك.
يا عالم مصر عايزة حد يحبها.

المنسق العام لحزب الوفد