رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شيخ العرب همام.. رئيساً لمصر

د.وفيق الغيطانى

الخميس, 21 فبراير 2013 23:14
بقلم: دكتور/ وفيق الغيطاني

< شوارع مصر مليئة بشخصيات من الصعيد الجواني لها طابع خاص يختلف معها الكثير ويصادقها الأكثر قابلت شخصاً منهم عائلته متربعة على جبهته بأصالتها وعزوتها وثروتها التي تضفي عليه كثيراً من العزة والصوت العالي وخياله يعيش دائما مع جده الكبير شيخ العرب همام زعيم الهوارة.

< يجلس في وسط المدينة في مكان لا يغيره أبداً وكأنه جالس على قطعة من طين غيطه الذي شب فيه وعليه، جالس يرقب ويراقب يسمع ويهمس ينفعل ويسب وفي لمح البصر يروق ويبتسم مع كوب شاي تقيل وكثير السكر.
< هم مصر يحاصرنا جميعاً لفت نظري أحياناً بآرائه مما دفعني لأنصت اليه أحياناً وخاصة بعد يوم شاق من الحوارات والتليفونات وحرق الدم مع المنافقين والرقاصين وعابري السبيل وأصحاب المصالح وذوي العاهات الفكرية وأصحاب اقتراحات الاصلاح وبعض الناس المحترمة، فالعمل الحزبي له صفة الشمولية في التعامل مع البشر وعلى رأي المثل «على كل لون يا باتستة» وخاصة أن المصريين تائهون بين آراء وحوارات وخبراء وبرامج جلبت لنا الصداع من كتر الرغي والمنظرة والضحك على الدقون.. لوع ما بعده لوع.. وخيبة أمل راكبة جمل.
< وجدت عنده حلولاً غريبة ولكنها حازمة.. يظهر المسألة مسألة جينات،

آراؤه بعيدة كل البعد عن لعبة السياسة ولكنها قريبة من لعبة العسكر والحرامية، والده كان صقراً صعيدياً له باع وجاه وعزوة وكان يحمي أهل بلده بأن يجمع قطاع الطرق والمجرمين ويعلق كل فرد على جذع نخلة في العلالي بعد أن يحظى بعلقة ساخنة بالفلكة وأن كل من يتوب عن المعاصي له عنده عمل ودار وعروسة ويصير راجل من رجالته.
< تخيلت أن شيخ العرب همام زعيم الهوارة قاعد أمامي وتخيلت النظام والعنف والجدعنة وطاعة الكبير فالكل كليلة يحتسب نفسه تحت رحمة شيخ الهوارة، فشب الجميع على أسلوب حياة يتبعه مع الجميع بقليل من التجاوزات حسب ظروف العصر والزمن.
< يا سلام يا جدعان لو ظهر شيخ العرب همام ويستولي على مصر كلها وينصب رئيساً وحاكماً عليها ويريحنا جميعاً من الاخوان والاسلام السياسي اللي حيخرب مصر.
< لازم نعرف مين شيخ العرب همام، ده راجل هز مصر وحكاياته لفتت أنظار العالم وطبعت عنه عدة كتب وجسد درامياً في حلقات تذكر حب وعدل هذا الرجل وشدته
وتسامحه، وما مدي نجاحه في ادارة الصعيد كله من أسوان حتى المنيا حاكماً لشعب كله على قلب رجل واحد ورائه أمام عدله وحكمته وقوته وشموخه وحبه للأرض والوطن.
< أتمنى أن يظهر لنا همام جديد ينقذ مصر وده وارد زي ما قلت إن الجينات شغالة والحمد لله، ينقذ مصر من وكسة الاخوان والتيار الاسلامي الذي يدعو الى التخلف وتوطين التخلف الذي وصلنا اليه فلا تعليم ولا صحة ولا أرض زراعية ولا أي حاجة، كلها عشوائيات في عشوائيات عيشة مرة.
< المشهد أمامنا واضح صوت وصورة مرسي يسحل المصريين ويقتل ويشوه الشباب، والله ده بيقلد مبارك! ولا يريد أن يستمع الى العقل.. هل أنت وجماعتك ورثتوا مصر؟!! إنكم خونة باتفاقكم مع الامريكان لحماية مبارك ورجاله ورجال المجلس العسكري ومصالح اسرائيل وأمريكا في المنطقة وتوطين الفلسطينيين في سيناء الحبيبة فوق جثامين شهدائنا.
< مرحباً بك يا شيخ العرب همام لتحكم مصر فكنت بطلاً مخلصاً للأرض أجبرت الحاكم على احترام الشعب وأقفت المماليك عند حدهم، نريدك أن تخلصنا من الحكم المتأسلم المتخلف.
< نريدك أن توقف الميليشيات المتأسلمة عند حدها وترفع النقاب عن الوجوه المتوحشة العابثة بتاريخ مصر.
< ان علم الجينات يؤكد أن في وجهك أيها القادم من الصعيد الجواني وفي دمك علامات شيخ العرب همام.. تقدم ونحن وراءك حتى نحرر مصر من الهجمة الشرسة.
< الشعب المصري يهان ويذل ولا يجد قوت يومه تقدم لكي تمنع ثورة الجياع القادمة، فالشعب المصري يقتل ويسجن ويسحل على الأسفلت.
المنسق العام لحزب الوفد