رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين
د.هشام مصباح
تنويعاتٌ على الجامعة

تنويعاتٌ على "الجامعة"

كثيراً ما كانت تشغلنى في طفولتي المسميات؛ فأجدني متحيراً تجاه العلاقة بين الشئ ومسماه، وأتساءل: لماذا "القمر" اسمه هكذا؟ وكيف

الوطنية الإسرائيلية

الوطنية الإسرائيلية

انتقلت عارضة أزياء الشاطئي الإسرائيلية "بار رافاييلي" -٢٤ عاما- من قسم الفنون إلى قسم السياسة في وسائل الإعلام الكبري والصغرى

الإعلام في زمن الضياع

الإعلام في زمن الضياع

ما إن تقول: "مصر ضاعت" حتى تجد رؤوساً كثيرة تهتز لتتفق معك بابتسامة مريرة ونظرة ملؤها الحسرة. وما إن تذكر

نهر الحب السياسي

"نهر الحب" السياسي

"تيجي معايا يا هاني؟... نزور.. قبر ماما" ... من يستطيع أن ينسى ذلك المقطع المأثور من حوار فيلم "نهر الحب"؟

الفريق طروادة

الفريق طروادة

"لا تنخدع بالمظهر؛ فالجوهر مسكون بالهلاك"... تلك هي الحكمة التي تعلمناها من قصة "حصان طروادة"، فقد استمر حصار الأثينيين بقيادة

عمرو موسى... رجل بلا ماض

عمرو موسى... رجل بلا ماض

التاريخ يجعلنا نحكم على شخص ما من خلال أعماله، أما الإعلام فيجعلنا نحكم عليه من خلال أقواله، ولذا فإن كثيراً

مصر المشطورة

مصر المشطورة

لا أدري كيف تعاملنا مع الثورة في مصر على أنها قطار ضم الأشتات والغرباء، وانطلق من محطة اليأس والغضب، وصهر

استجواب حول المعونة

استجواب حول المعونة

"في عام 2000 سمحت أمريكا لمصر بإيداع معونتها العسكرية في حساب بالفائدة لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بنيويورك." استوقفتني هذه

أمريكا والربيع العربي

أمريكا والربيع العربي

يمكنك أن تضع أمريكا في أي جملة في أي مكان في العالم، فهي الدولة العظمى التي تنتشر قواعدها العسكرية في

شعب يُجوع ويُروع.. ثم يتبرع

شعب يُجوع ويُروع.. ثم يتبرع

جدل جديد يثور في مصر حول المعونة الأمريكية، والدعوة التي أطلقها الشيخ محمد حسان لجمع التبرعات وإنشاء هيئة لتلقي أموال

أجور المذيعين

أجور المذيعين

بداية أرجو ألا أكون "دقة قديمة" أو مغرداً خارج السرب عندما استخدم كلمة "مذيع" بدلاً من "إعلامي" كما هو شائع،

إلى متى يا مصر؟

إلى متى يا مصر؟

يكاد يكون تاريخ مصر المعاصر صراعاً بين شعب مغلوب على أمره وحاكم مشكوك في أمره؛ انتقلنا من محتل أجنبي إلى

تخوين الإخوان

تخوين الإخوان

لم أندهش من اكتساح الإسلاميين للانتخابات، لكنني اندهشت من دهشة البعض! فكل من التاريخ والواقع يقولان إن الدين متأصل في

أبداً لم تكن ثورة!

أبداً لم تكن ثورة!

نحن نتحدث كثيراً، ونفهم قليلاً، وليس ذلك راجعاً بالضرورة إلى مشاكل في الفهم لدينا، قدر ما هو راجع إلى مشاكل

البرادعي.. ليس شيطاناً ولا ملاكاً

البرادعي.. ليس شيطاناً ولا ملاكاً

مشكلة البعض منا أنهم يقررون قبل أن يفكروا، ويصدرون الآراء قبل أن يرتبوا الحقائق ويستوعبوها، ولذا غالباً ما تأتي آراؤهم

التنوع والتخلف

التنوع والتخلف

أمضيت سنوات في تدريس الإعلام في جامعة القاهرة كانت هي سنوات التكوين والنمو، ثم انتقلت للتدريس في جامعة الكويت لأبدأ

يوم فشلت الثورة

يوم فشلت الثورة

اللهم إني أبرأ إليك من أن أكون فلاً من الفلول، أو واحداً من أولئك الآسفين، أو العباسيين المعاصرين، فما أنا

حتى نفهم المجلس العسكري

حتى نفهم المجلس العسكري

عشنا ما يقرب من ثلاثين عاماً مع بداية تقليدية شبه ثابتة لنشرات الأخبار مطلعها "الرئيس حسني مبارك..." ولا أذكر أن