رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كفر سوسة وكُفر بالصنم

د.أسامة الملوحي

الثلاثاء, 08 مايو 2012 13:20
بقلم: د.أسامة الملوحي

من تزعزعت ثقته بنصر الله فلينظر جيدا الى كُفر كفر سوسة .. كيف خرجت وكفرت وماذا قالت وعلى أي شيء تعاهد أبناؤها .
لقد خرجوا ألوفا ألوف .... لم يبق في بيته أحد ... رجال ونساء وفتيان وأطفال ...كلهم خرجوا يكفرون ...يكفرون بالصنم ويُلبّون ..يُلبّون الله ... لبيك لبيك يا الله ...ونساء كفر سوسة تجمعن يصدقن الله بزغاريدهن :أنّ الشهيد حي فرح فيزفنّه الى عرسه العظيم.

ومن جديد وكما فعلت كل المدن والأحياء والقرى السورية المنتفضة ..من جديد يتكرر قسم وعهد الدم ..دم

الشهيد ما نسيانينو ..دم الشهيد ما نسيانينو..
فيا يائسا من النصر.. انتبه وانظر جيدا كم امتدت الثورة والى أين وصلت أماكنها الجارفة ولا ينجو نظام مهما فعل من هذا الامتداد الهائل وهذه الإحاطة القاتلة.
ويا قائلا طالت.. انظر كيف أن القلوب مع طول الأمد تلين وتستجيب الى داعي الله للثورة المباركة فيدخل في الثورة كل يوم فوج جديد ويكسر الخوف كل يوم جحفل جديد ...والقلوب مع طول الامد تقسو على
العدو المحتل الفاشي وتكفر به كفرا أكبر لا عودة عنه .
ويا سائلا كيف ...لا تكتف بالسؤال وأقدم وباشر أو استمر في طرق واضحة :
في الخارج لابد من تمثيل سياسي وجهد سياسي في مبادآت سياسية قوية و لا بد من اصلاح وتوحيد جهود المعارضة لتفعل ذلك أو تُخلع.
وفي الداخل لا بد من تفعيل المبادأة الميدانية على الأرض ودعم الجيش الحر حتى نصل الى توازن القوة المطلوب بين كتائب الأسد التي خانت وطنها وبين الجبش الوطني الحر البطل .
عنئذ نحسب الأيام المتبقية لهذا النظام المحتل الفاشي ...
زواله باذن الله أكيد يقين وعدد أيامه جهود لابد أن تفعل .
عاشت الثورة المباركة ..وسلام على شهدائها والله أكبر .