رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

ما هي درجات الأقارب وهل يجوز إخراج الزكاة لهم؟

دنيا ودين

الأربعاء, 13 أكتوبر 2021 15:33
ما هي درجات الأقارب وهل يجوز إخراج الزكاة لهم؟مجمع البحوث الإسلامية

كتب- محمد عيسى

 قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، إن الأقارب قسمان، الأول: قسم تجب على الإنسان نفقته كالأبوين والأولاد والزوجة، والإجماع على أنه لا يجوز إعطاؤهم من الزكاة، لأن المفروض في المزكي أن ينفق عليهم النفقة الكافية التى لا تجعلهم فقراء ولا مساكين يستحقون الزكاة.

 

اقرأ أيضًا.. علي جمعة: من أخبث مهالك اللسان القول على الله بغير علم

 

أضافت اللجنة، عبر موقعها الرسمي، أن القسم الثاني: لا تجب عليه نفقته، كالأخوة والأخوات والعم والخال والعمة والخالة.

 

أوضحت اللجنة، أنه قد اتفق الفقهاء على جواز إعطاء الزكاة للقسم

الثانى، بل هم أولى بها من غيرهم، لأنها تكون زكاة وصلة رحم فى وقت واحد كما رواه أحمد والترمذى وحسنه، عن النبى صلى الله عليه وسلم "الصدقة على المسكين صدقة، وعلى ذى الرحم ثنتان، صدقة وصلة".

 

هل مال الابن مباح للأب حتى ولو كان الأب غنيًا

بينت اللجنة، أنه ليس للأب في مال الابن حق إلا إذا كان الأب فقيرًا، لأن نفقة الأب في هذه الحالة واجبة على الابن،

وبالتالي يصبح مال الابن مباحًا لأبيه لفقره وعوزه وحاجته، وعليه يحمل حديث رسول الله- صلى الله وسلم: {أَنْتَ وَمَالُكَ لِأَبِيكَ} رواه ابن ماجه.

 

أما إذا كان الأب غنيًا، فلايجوزله أن يعتدى على مال ابنه، وعلى هذا نص الفقهاء؛ قال الإمام أبو يوسف الحنفي رحمه الله: {وإذا استهلك الرجل مالا لولده، وولده كبير، والرجل غنى، فإن أبا حنيفة -رضي الله عنه-  كان يقول: هو دين على الأب}. اختلاف أبي حنيفة وابن أبي ليلى (ص: 29).

 

لمتابعة أخبار قسم دنيا ودين تابع alwafd.news

هل تخرج الكفارة في الطعام نيئة أم مطبوخة؟

هل يأثم الإنسان من الكلام فى الحمام وإطالة المكث فيه؟

البحوث الإسلامية: تأخير الميراث وعدم قسمته على الورثة بغير عذر "غلول"

أهم الاخبار