رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الأزهر للفتوى: الإسلام حث على الزواج لبناء أسرة سليمة قائمة على السكن والمودة

دنيا ودين

الأربعاء, 22 سبتمبر 2021 09:52
الأزهر للفتوى: الإسلام حث على الزواج لبناء أسرة سليمة قائمة على السكن والمودة الشيخ هشام المرصفي

كتب: حسن المنياوى

قال الشيخ هشام المرصفي، عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى

الإلكترونية، إن فلسفة الزواج في الإسلام فلسفة تجمع بين الواقع والسمو، ولا تتصادم مع الفطرة البشرية، مؤكدا أن الإسلام رغب فى الزواج لبناء الأسرة المسلمة بناء صحيحا قائما على السكن والمودة ورعاية الحقوق والواجبات.

 

اقرأ أيضًا:

مرصد الأزهر ينظم محاضرة لطلاب جامعة القاهرة حول مخاطر الإرهاب

 

وأوضح الشيخ المرصفي، خلال محاضرة له بعنوان "الزواج وأحكامه"، ضمن برنامج تأهيل المقبلات على الزواج، بمحافظة بورسعيد، والمقام بالتنسيق بين مركز الأزهر العالمي للفتوى

الإلكترونية ووزارة الشباب والرياضة، أن حُكم الزواج يختلف باختِلاف حال الشخص وقُدرته الجسمانية والماليَّة واستعداده لتحمُّل مسؤوليته، فتارةً يكون واجبا، وتارةً يكونُ مستحبا، وتارةً يكون حرامًا، وتارةً يكون مكروهًا، وتارةً يكون مُباحًا.

 

ولفت المرصفي أن الزواج يكون واجباً في حقِّ مَن يخافُ على نفسِه الوُقوع في محظورٍ إنْ ترك النكاح؛ لأنَّه يلزمه إعفاف نفسِه، وصونها عن الحرام، ويكون مستحبا في حال وُجود الشهوةٍ مع عدم

الخوف من الوقوع في الزنا، وقد يكونُ الزواج مكروهًا لمن ظن أنه سيخل بحقوق المرأة أويفوت عليها غَرضًا صحيحًا من أغراض النِّكاح، أما الزواج المحرم فيكون على من أيقن أنه سيظلم زوجته ولن يستطيع أن يقوم بواجباته كزوج، كالإنفاق وتحمل المسؤولية.

 

وانطلقت أول أمس الاثنين فعاليات برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية "تأهيل المقبلات على الزواج" بالمدينة الشبابية ببور سعيد، بحضور أساتذة وعلماء جامعة الأزهر ومركز الأزهر العالمي للفتوى

الإلكترونية، لتأهيل ما يقرب من مائتي فتاة من المقبلات على الزواج على أفضل أساليب الحفاظ على الأسرة وتماسكها، وذلك في إطار التنسيق والتعاون بين الأزهر الشريف ووزارة الشباب والرياضة.

أهم الاخبار