رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

علي جمعة: الإسلام جعل حسن معاملة الأزواج لزوجاتهم معيارًا للخيرية

دنيا ودين

الثلاثاء, 14 سبتمبر 2021 15:28
علي جمعة: الإسلام جعل حسن معاملة الأزواج لزوجاتهم معيارًا للخيريةالدكتور علي جمعة رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب

كتب- محمد عيسى:

 أجاب الدكتور علي جمعة رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب، عن سؤال تقول صاحبته: "حاول زوجي إقناعي أن ما يصدر من الزوج لزوجته من اعتداء عليها وتهديدها وترويعها وكذلك الأولاد هو أمر جائز وفقًا لأحكام الشريعة الإسلامية، ورغم أنني أقرأ القرآن دائمًا فإنني استشعرت عدم صحة ذلك، ولمست بالعكس سماحة الإسلام وبشره، فما صحة ما يدعيه زوجي؟".

 

اقرأ أيضًا.. ما حكم تجسس أحد الزوجين على هاتف الآخر؟ المُفتي يجيب

 

وأضاف "جمعة" عبر موقعه الرسمي، أن ما يدعيه هذا الزوج من جواز

الاعتداء على الزوجة والأولاد وتهديدهم وترويعهم لا علاقة له بالشريعة الإسلامية السمحاء، بل إن الإسلام قد حث على خلاف ذلك، وجعل حسن معاملة الأزواج لزوجاتهم وأهليهم معيارًا للخيرية؛ فقال صلى الله عليه وآله
وسلم: «خيرُكُم خيرُكُم لأهْلِهِ، وأنا خيرُكُم لأهْلِي» رواه الترمذي.

 

لم يرد عن النبي صلى الله عليه وآله
وسلم أنه ضرب نسائه قط

 

وأوضح، أنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وآله

وسلم أنه ضرب نسائه قط؛ فعن عائشة رضي الله عنها قالت: "مَا ضَرَبَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلِهِ وَسَلَّمَ شَيْئًا قَطُّ بِيَدِهِ، وَلَا امْرَأَةً، وَلَا خَادِمًا، إِلَّا أَنْ يُجَاهِدَ فِي سَبِيلِ اللهِ" رواه مسلم.

 

علي جمعة

 

وتابع: وأما قوله تعالى عن ضرب النساء: ﴿وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلَا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلًا﴾ [النساء: 34]، فلا يقصد بالضرب هنا إهانة الزوجة وإيذاؤها، بل هو لبيئة وثقافة معينةٍ تستحسن الضرب وسيلةً لعتاب الزوجة وإظهار عدم الرضا بسلوكها، ويكون تربيتًا باليد أو السواك أو فرشة الأسنان ونحوها، فالغرض منه التنبيه لا الإيلام.

 

لمتابعة أخبار قسم دنيا ودين اضغط هنـــــــــا

أهم الاخبار