رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مفتي الجمهورية: نعيش عصر التخصص الفتوى للدراسات المعتمدة

دنيا ودين

الخميس, 06 مايو 2021 19:30
مفتي الجمهورية: نعيش عصر التخصص الفتوى للدراسات المعتمدةالدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية

كتب- حسن المنياوى

قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، إن هذا العصر هو عصر التخصص فلا بد من رجوع المتخصص في الفتوى للدراسات المعتمدة والبحوث الثابتة في مختلف المجالات، وهذا الرجوع بمثابة الفحوصات التي يطلبها الطبيب من المريض، ولا بد من احترام كلام أهل التخصص وأخذه في الاعتبار ما دام يفيد ويحقق المصلحة ولا يتعارض مع الشرع الحنيف.

 

أقرا أيضًا:

رسالة أحمد كريمة إلي خوارج السلفيين

 

وقال مفتي الجمهورية، أن الشرع الكريم قد أرشدنا إلى اللجوء إلى أهل الاختصاص كلٍّ في تخصصه؛ وسؤال أهل الذِّكْر إذا خَفِي علينا شيء؛ فقال تعالى: ﴿فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ﴾ [النحل: 43]، والمراد بأهل الذكر: هم أهل التخصص والعلم والخبرة في كل فنٍّ وعلمٍ.


وشدد المفتي على أن التكلم في علوم الدين

بغير علم يؤول إلى فساد في الاعتقاد والدين، وكذلك التجرؤ في كافة التخصصات الأخرى من طب، وصيدلة، وهندسة، وغيرها قد يؤول إلى فساد في الأنفس، وقد يعرض حياة الإنسان إلى الخطر، ومن المقاصد الشرعية العليا حفظ النفس، وتعد أهم الضروريات المقاصدية الخمس التي قام على أساسها الشرع الشريف؛ فكان حفظها أصلًا قطعيًّا، وكليةً عامةً في الدِّيْن؛ ولذا وجب احترام التخصص.

 

جاء ذلك خلال البرنامج اليومى المعروض لمفتى الجمهورية على قناة صدى البلد برفقة الإعلامي حمدى زقزوق.

 

أهم الاخبار