رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

سبب نزول سورة الزلزلة

دنيا ودين

الجمعة, 12 مارس 2021 00:25
سبب نزول سورة الزلزلة

كتب-أحمد طه

التدبر فى كتاب الله من صفات المؤمنين ويُذكر أن الآيات نزلت بسبب إكثار الكافرين من سؤال رسولِ الله -صلى الله عليه وسلم- عن يوم الحساب، فكانوا يقولون له: متى يوم القيامة ومتى هذا الوعد، فنزلت هذه الآية، وذكرت لهم علامات هذا اليوم دون بيان لموعده، ليعلموا أنهم لن يعرفوا متى هذا اليوم الذي سيعرض الخلائق فيه على ربهم فيحاسبهم بعدله ورحمته فيثيب من أطاعه واجتنب نواهيه ويعاقب من عصاه، وأن هذا الحساب سيكون

دقيقًا فيشمل كلَّ الأعمال صغيرة كانت أم كبيرة.

 

سبب نزول آية: فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره يروى أنه عندما نزلت آية: {وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا}.

 

كان المسلمون يعتقدون أنهم لا يجزون على الخير القليل إذا قدموه للناس، وكان آخرون يعتقدون أنهم لا يحاسبون على الذنب الصغير كالكذبة والنظرة أو الغيبة ويرون أن النار أعدت فقط لمرتكبي الكبائر،

فأنزل الله تعالى: {فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ* وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ}.

 

وروي أن هذه الآيات نزلت في رجلين وذلك أنه عندما نزلت آية: {وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا.

 

كان يأتي السائل أحدهما فيسأله أن يعيطه الجوزة أو التمرة، فيقول: ما هذا بشيء، ظانًا أنه لا يُجزى على هذا الخير القليل، وأما الآخر فكان يتهاون في فعل الذنب اليسير ويقول: لا شيء عليَّ من هذا الذنب، فأنزل الله هذه الآيات مرغبًا في الخير اليسير ومحذرًا من الذنب اليسير، وقد سمى الرسول -صلى الله عليه وسلم- هذه الآية باسم: الجامعة الفاذّة.

أهم الاخبار