رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

ما حكم الدين فى حفلات الزار التى تقام كعلاج لبعض الأمراض ؟

دنيا ودين

الثلاثاء, 09 مارس 2021 04:05
ما حكم الدين فى حفلات الزار التى تقام كعلاج لبعض الأمراض ؟

كتب-أحمد طه

يسأل الكثير من الناس عن ما حكم الدين فى حفلات الزار التى تقام كعلاج لبعض الأمراض ؟ فأجاب الشيخ عطية صقر رحمه الله وقال ان الزار طقس خاص يقام للتخلص من التسلط الشيطانى كما يزعم المعتقدون فيه ، وأصله عبادة وثنية قديمة تقوم على موسيقى عنيفة وحركات هيستيرية ورقص من المريض ومن يشاركه ، مع بخور وأشياء أخرى .


والمريض الذى يعالج بالزار قد يكون مرضه بسبب اعتقاد تسلط الأرواح الشريرة عليه ، أو بسبب إجهاد عقلى، أو بسبب وهم حين تشير بعض الجاهلات على المريضة

بأنها ممسوسة مثلا .


والعلاج يكون تابعا لمعرفة أسباب المرض ، فالذى يصاب بمس روح شريرة يقول ابن القيم فى كتابه "الطب النبوى " : علاجه بقوة نفسه وصدق توجهه إلى الله والتعوذ الصحيح الصادر من القلب واللسان معا ، وكذلك بتوسط رجل صالح يرقيه بالقرآن أو يدعو له ، ويقول :


وأكثر مرضى الأرواح الخبيثة يكون من جهة قلة دينهم وخراب قلوبهم وألسنتهم من الذكر والتحصينات النبوية والإيمانية .


ومن عنده إجهاد عقلى يعالج بالراحة والترويح . والوهم يعالج بالتخلص منه . والموسيقى التى يقوم عليها الزار قد تكون مؤثرة على الأعصاب وطريقا للشفاء الذى قام به أطباء الغرب لعلاج الصرع البدنى والعصبى، مع الإيحاء للمريض بالشفاء ، لكن الرقص الجماعى الذى يختلط فيه الرجال بالنساء حرام ، وذبح الطيور أو الحيوانات باسم الجان ميتة أهل لغير الله بها فهى حرام ، وشرب دمها حرام أيضا . وعلى العموم فحفلات الزار بوضعها الحالى لا يوافق عليها الدين "من المراجع التاريخية والعلمية : مجلة نهضة أفريقيا - العدد التاسع - يوليو 1951 م ، رسالة للسيدة فاطمة المصرى للماجستير بجامعة الإسكندرية1945 م ، ورسالة أخرى للسيدة هدى بدران ".

أهم الاخبار