رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

تعرف على مضامين سورة المسد

دنيا ودين

الجمعة, 05 مارس 2021 02:49
تعرف على مضامين سورة المسد

كتب-أحمد طه

تُعدّ سورة المسد واحدةٌ من سور القرآن الكريم التي تضمّنت آياتها الحديث عن مضمون واحدٍ فقط؛ فهذه السورة تتفرد بالحديث عن عدوّ من أعداء الله ورسوله الذي عادى الرسول أشدَّ العِداء وحرّض على الإسلام والمسلمين ألا وهو أبو لهبٍ -عبد العزى بن عبد المطلب عم الرسول- ولم يقف العداء عنده بل امتد إلى زوجته أم جميل أروى بنت حربٍ التي تشاركت مع زوجها في محاربة الرسول وبغضه وقد توعدهما الله بالعذاب الشديد وخُصّت زوجة أبي لهبٍ بعذابٍ خاصٍّ حيث تُلف حول عنقها سلسلةٌ تُجذب بها في النار إمعانًا في التنكيل.

 

و لم يصحّ حديثٌ عن فضل سورة المسد بشكلٍّ خاصٍّ سوى فضل قراءتها كغيرها من سُور القرآن الكريم الذي هو خيرٌ وفضلٌ كله؛ فقراءته تعودُ على المسلم بالأجر والمَثوبة

والحسنات، فالحرف الواحد بحسنةٍ والحسنة بعشر أمثالها إلى جانب اتباع هدي النبيّ في عدم هجر القرآن.

 

أما ما يُتناقل في فضل سورة المسد وأنّ قراءتها سببٌ في البعد عن مكان تواجد أبو لهبٍ في إيماءةٍ إلى أنها تقي قارئها من دخول النار؛ فلا أصل له، وأيضًا ما جاء في فضل سورة المسد في جلب الحبيب؛ فأمر عارٍ عن الصحّة؛ لذا لا بُدّ من التثبت من صحة الأحاديث في فضائل السور كما حقّق الألباني -رحمه الله- وحصر فضائل السور ولم تكن سورة المسد إحداها.

 

تبت يدا أبي لهب قال تعالى: "تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ"

 

نزلت هذه الآية في أبو لهبٍ عم الرسول

-عليه الصلاة والسلام- الذي قال للرسول: تبًّا لك حين وقف الرسول الكريم على جبل الصفا ذات يومٍ بعد نزول قوله تعالى: "وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ" قائلًا: يا صباحاه؛ فاجتمعت إليه قريشٌ لتعلم ما الخبر، فقال الرسول: "أرأيتُم لو أخبَرتُكم أنَّ العدُوَّ يُصَبِّحُكم أو يُمَسِّيكم، أما كنتُم تُصَدِّقونَني، قالوا: بلى، قال: فإني نذيرٌ لكم بينَ يدَي عذابٍ شديدٍ فقال أبو لَهَبٍ: تَبًّا لك، ألهذا جمَعْتَنا؟ فأنزَل اللهُ:"تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ".

 

ومن أبرز الدروس المستفادة من هذه السورة الكريمة أنّه لا مُحاباة في الدِّين؛ فقد نزلت هذه السورة الكريمة في عمّ الرسول وزوجته لعدائهما الشديد للرسول ومَن معه، ومحاربة الله ورسوله وتعطيله عن أداء رسالته من خلال التربّص به في كلّ مكانٍ؛ فقرابة أبو لهبٍ من الرسول لم ولن تغن عنه شيئًا في الدنيا إذ قُتل بعد أن دعا عليه الرسول وفي الآخرة له العذاب الشديد هو وزوجته، وقال العلماء إنّ هذا العذاب وغيره جزاءٌ عادلٌ لكلّ مَن حارب الله ورسوله في أيّ زمانٍ أو مكانٍ. 

أهم الاخبار