رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مُعجزةُ الإسراءِ في كتابِ الله تعالى

دنيا ودين

الخميس, 04 مارس 2021 02:42
مُعجزةُ الإسراءِ في كتابِ الله تعالى

كتب-أحمد طه

ثبتت مُعجزةُ الإسراءِ في كتابِ الله تعالى، وفي سُنَّةِ نبيهِ، حيثُ قالَ تعالى: {سُبْحانَ الَّذِي أَسْرى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بارَكْنا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آياتِنا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ}.

 

وأمّا المعراجُ فيرى العُلماء أنَّهُ لم يُذكر صراحةً في القرآن الكريمِ، وإنما وردَ بطريقِ الإشارةِ، مستدلينَ بقولِهِ تعالى: {وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرى، عِنْدَ سِدْرَةِ

الْمُنْتَهى، عِنْدَها جَنَّةُ الْمَأْوى، إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ ما يَغْشى، ما زاغَ الْبَصَرُ وَما طَغى، لَقَدْ رَأى مِنْ آياتِ رَبِّهِ الْكُبْرى}.

 

ويقولُ ابن كثير في تفسيرِ هذهِ الآيات: "وقد رأى النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ جبريل عليه السلام، على صورته التي خلقه الله عليها مرتين: الأولى

عقب فترة الوحي، والنبي ـ صلّى الله عليه وسلّم ـ نازل من غار حراء، فرآه على صورته فاقترب منه، وأوحى إليه عن الله تعالى ما أوحى، وإليه أشار الله بقوله: {عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوى، ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوى، وَهُوَ بِالْأُفُقِ الْأَعْلى، ثُمَّ دَنا فَتَدَلَّى، فَكانَ قابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنى، فَأَوْحى إِلى عَبْدِهِ ما أَوْحى}".

 

والثانية: ليلة الإسراء والمعراج عند سدرة المنتهى، وهي المشار إليها في هذه السورة النجم، بقوله تعالى: {وَلَقَدْ رَآَهُ نَزْلَةً أُخْرَى، عِنْدَ سِدْرَةِ المُنْتَهَى}.
 

أهم الاخبار