رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الحث على الزكاة في القرآن والسنة

دنيا ودين

الخميس, 25 فبراير 2021 00:41
الحث على الزكاة في القرآن والسنة

كتب-أحمد طه

الزكاة هي مقدارٌ معلومٌ من المال يُعطى لفئةٍ مخصوصةٍ من النّاس عند بلوغه النِّصاب وفق شروطٍ معينةٍ.

 

وتجب الزكاة في الأموال التي حدّدها الله -تعالى-؛ وهي المال النامي عند بلوغه النصاب، ولا تجب في بعض الأموال كما جاء في الحديث الذي رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (ليسَ علَى المُسْلِمِ في فَرَسِهِ وغُلَامِهِ

صَدَقَةٌ).

 

والزكاة دليلٌ على صحّة إيمان العبد، قال الله -تعالى-: (وَمَا آتَيْتُم مِّن رِّبًا لِّيَرْبُوَ فِي أَمْوَالِ النَّاسِ فَلَا يَرْبُو عِندَ اللَّـهِ وَمَا آتَيْتُم مِّن زَكَاةٍ تُرِيدُونَ وَجْهَ اللَّـهِ فَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُضْعِفُونَ).

 

وقد حثَّ الله -تعالى- عباده وأمرهم بالزكاة في مواضع عدّة في القرآن الكريم، كقوله -تعالى-: (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ

وَآتُوا الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّـهِ إِنَّ اللَّـهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ).

 

وقوله -تعالى-: (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ)، وقوله -تعالى-: (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ)، وقوله -تعالى-: (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّـهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ).

 

وقد قُرنت الزكاة بالصلاة في العديد من المواطن في القرآن الكريم، وذلك لأهمّيتها وأثرها الإيجابي على المجتمع، إذ تُشبع حاجات الفقراء والمحتاجين وتُغنيهم عن السؤال.
 

أهم الاخبار