رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ما الفرق بين السهو في الصلاة والسهو عنها

دنيا ودين

الجمعة, 27 نوفمبر 2020 01:02
ما الفرق بين السهو في الصلاة والسهو عنها

كتب-أحمد طه

للصلاة مكانة مميّزة في الإسلام، وهذه المكانة ليست لأي نوع من أنواع العبادات الأخرى، فهي عماد الدين الإسلاميّ، وهي الركن الثاني من أركان الإسلام، دونها لا يصح الإسلام، كما أنّها العهد الذي بين الله والعبد، وهي أول الأعمال التي يُحاسَب عليها العبد يوم القيامة وهي عبادة يمحى بها الذنوب والخطايا للعباد، وهذه بعض المزايا التي تميّزت بها الصلاة، ولا شك في أنّ معنى السهو أثناء الصلاة مختلف تماما عن السهو عن أداء الصلاة، كما ذُكر في القرآن

عند الفروق المتعددة بين من هم في صلاتهم ساهون وبين الذين هم عن صلاتهم ساهون، فيقصد السهو في الصلاة أي السهو وتشتت الفكر أثناء الصلاة، أما السهو عن الصلاة فهو عدم أداء الصلاة.

 

يقصد بالسهو عن الصلاة أي عدم إقامة الصلاة، وقد قال الله تعالى في كتابة عن من يتركون الصلاة في سورة الماعون (فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ* الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ* الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ*

وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ) وقد وضح الله أنّ الصلاة هي الوسيلة التي تنهى العباد عن الفحشاء والمنكر، لذلك فمن ضيّع الصلاة فقد ضيّع أخلاق الإنسان، وكان من الصعب عليه تجنّب كل الأفعال التي نهى الله عنها، كما أن الله قد وضّح أنّ من ترك الصلاة فقد كذب القرآن الكريم، لكونه لم يتّبع القرآن الكريم عندما جاء فيه أنّ الصلاة تجب على كل مسلم ومسلمة، فبالصلاة يعرف المسلم إسلامه حقاً، والسهو عنها سهو عن الطريق الصحيح، وسهو عن الحق، وعلى من ضيّع صلاته ألا ينتظر التوفيق من الله في حياته، ولا ينتظر البركة في عمله وعمره، فبالصلاة نحيا ونسعد وترتاح قلوبنا.

أهم الاخبار