رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهمية الزواج في الإسلام

دنيا ودين

الخميس, 09 يوليو 2020 04:43
أهمية الزواج في الإسلام
كتب - أحمد طه فرج

الناكح الذي يريد العفاف من الثلاثة الذين حق على الله عونهم كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ويُعدُ الزواجُ سنةً من سُننِ رسولِ الله، وقد رويَّ أنَّهُ "جَاءَ ثَلَاثَةُ رَهْطٍ إلى بُيُوتِ أزْوَاجِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، يَسْأَلُونَ عن عِبَادَةِ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَلَمَّا أُخْبِرُوا كَأنَّهُمْ تَقَالُّوهَا، فَقالوا: وأَيْنَ نَحْنُ مِنَ النبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ؟ قدْ غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ وما تَأَخَّرَ، قالَ أحَدُهُمْ: أمَّا أنَا فإنِّي أُصَلِّي اللَّيْلَ أبَدًا، وقالَ آخَرُ:

أنَا أصُومُ الدَّهْرَ ولَا أُفْطِرُ، وقالَ آخَرُ: أنَا أعْتَزِلُ النِّسَاءَ فلا أتَزَوَّجُ أبَدًا، فَجَاءَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إليهِم، فَقالَ: أنْتُمُ الَّذِينَ قُلتُمْ كَذَا وكَذَا، أما واللَّهِ إنِّي لَأَخْشَاكُمْ لِلَّهِ وأَتْقَاكُمْ له، لَكِنِّي أصُومُ وأُفْطِرُ، وأُصَلِّي وأَرْقُدُ، وأَتَزَوَّجُ النِّسَاءَ، فمَن رَغِبَ عن سُنَّتي فليسَ مِنِّي"[٤].

 

وحثَّ رسولُ الله على الزواجِ وَدَعا الشَباب إليه، وَتكمُنُ أهميةُ الزواجِ، في حفظِهِ للزوجينِ وإعفافِهِما، واستمتاعِ كلٍّ منهما بالآخرِ،

وانتفاعِهما بالحقوقِ التي أَوجبها الله عَليهِما، وَكذلكِ سَكنُ الزوجينِ، وأُنسِهما ببعضٍ، وحصولُ الأُلفة بينهما، قال تعالى: {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً}[٥].

 

ومن فوائدِ الزواجِ أيضًا، تقويةُ الروابطِ والعلاقاتِ الإجتماعيةِ بين الأُسَرِ، والمحافظةُ على بقاءِ النوعِ الإنسانيِّ، والتناسلِ بينَ البشرِ، وأنْ يعيشَ الإنسانُ حياةً كريمةً، تقومُ على الأخلاقِ ومُترفعةً بالإنسانِ عن غيرِهِ من المخلوقات، والتَنعُمِ بزينةِ الحياةِ الدُنيا، وهم الأولاد، فهم تمامُ السعادةِ في الدنيا، وهم سندٌ للوالدينِ، وبِهم يَكثرُ نَسلُ المُسلمين، فهذا المقصد الذي دعا إليهِ رسول الله، فحثَّ على الزواجِ من المرأةِ الولادةِ،[١] وهذه الفوائد هي ما تدعو للحرصِ على دعاء الزواج وتعجيله.

 

أهم الاخبار