رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ما حكم الأخذ من مال الأب أو الأم بغير إذنهما

دنيا ودين

الخميس, 27 فبراير 2020 02:51
ما حكم الأخذ من مال الأب أو الأم بغير إذنهما
كتب - أحمد طه فرج

يسأل الكثير من الناس عن حكم الأخذ من مال الأب أو الأم بغير إذنهما فأجاب الشيخ ابن الباز رحمه الله وقال ليس له أن يأخذ الفاضل إلا بإذنها فهو وكيل وأمين فعليه أن ينفذ ما قالته والدته أو قاله والده أو غيرهما ممن وكله، وليس له أن يأخذ الفاضل بل عليه أن يرد الفاضل إلى من وكله، سواءً كان الموكل أمه أو أباه

أو غيرهما، وليس له أن يأخذ الزيادة، وليس له أن يأخذ من مال أمه إلا بإذنها، ولا من مال أبيه إلا بإذنه، ليس له التصرف في أموالهما إلا بإذنهما، اللهم إلا أن يكون فقيراً وأبوه قصر ولم ينفق عليه وليس له من ينفق عليه سوى أبيه مثلاً، فهذا له أن
يأخذ من مال أبيه أو من مال أمه ما قصرا عليه في النفقة، إذا كان في نفقتهما وفي عيالهما وهو عاجز ليس عنده قدرة على التسبب وليس عنده مال، وهو في حضانة أمه أو أبيه، فعليهما أن ينفقا عليه النفقة المعتادة المعروفة في مثل بلدهما أو في أمثالهما، فإذا قصرا عليه فله أن يأخذ من ذلك بالمعروف، يأخذ من مالهما بالمعروف قدر حاجته فقط، أما إذا أرسلاه بمال ليشتري حاجة ليس له أن يأخذ الزيادة بل يرد الزيادة.

أهم الاخبار