رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

من يتحمل النفقة فى حال وقوع طلاق الضرر

دنيا ودين

الأحد, 16 ديسمبر 2018 16:13
من يتحمل النفقة فى حال وقوع طلاق الضررالشيخ محمود شلبى امين الفتوى

كتب: حسن المنياوى

يحتار الكثير من الأزواج عند وقوع الطلاق المترتب على وقع الضرر على أحد الطرفين، ويتسائلون من يتحمل النفقة وماذا تترك الزوج من حقوقها لإنهاء الحياة الزوجية بين الطرفين.

 

ويقول الشيخ محمود شلبى أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن الطلاق هو أبغض الحلال عند الله، ولا يفضل

للزوجين اللجوء له الإ فى حالة وقوع المشاكل الكبيرة التى لا نجد لها حلًا ولا يستطيع الطرفان إكمال حياتهما معًا، مثل اذا كان الزوج يهين الزوجة  أو يضربها أو لا يراعي حقوقها الشرعية.

 

ويتابع أنه يقع الطلاق للضرر بإتجاهين أولهما عند لجوء الزوجة إلى المحكمة لتفصل بينهما، أو بإجماع أهل الصلاح والأقارب لإنهاء الحياة الزوجية بين الطرفين بالتراضى.

 

ويترتب على الطلاق للضرر فى الحالتين، أنه تاخذ الزوجة حقوقها من مؤخر وشبكة و"قايمة" ونفقة عدة ونفقة متعة، ولا مجال للرجوع بعد الطلاق  الا بعد الإطلاع على قسيمة الطلاق الموقع عليها الطرفان أمام المأذون أو المحكمة.

 

أهم الاخبار