التعاون يخلصنا من الإرهاب

دنيا ودين

الخميس, 05 فبراير 2015 13:15
التعاون يخلصنا من الإرهاب
القاهرة – بوابة الوفد – أحمد الجعفري:

الإرهاب يتيم ليس له أصل، شجرة خبيثة يجب نزعها من الجذور، ليه له حدود أو مكان محدد، لا يعترف بالنظم أو القوانين، وليس له درع واق ليحمينا منه إلا بالتعاون كما ربط الله عباده بالرسالات السماوية فلنرتبط بهدف نبيل للقضاء على الإرهاب.

الإرهاب تحركه نفوس شريرة تحرق الأنفس والديار وتهدد الاستقرار وتنزع الطمأنينة في المجتمعات.

وألقى د.على الله شحاتة الجمال إمام وخطيب السيدة زينب كلمة، لتوضيح كيفية القضاء على الإرهاب،

موضحًا أن توحيد الصفوف في كل دول العالم بداية التخلص منه.

وأضاف أن أسباب انتشار الإرهاب هي زرع الفتن والمؤامرات وتحطيم استقرار المجتمعات وإنهاء السلم والأمانة، وإذكاء الصراعات بين الدول وزعزعة استقرار المجتمعات، مما يؤدي لنشر الأسلحة والدمار والمخدرات ونهب الأموال، إن الإرهاب يساعد في إنهاء حالة الترابط في المواقف بين الدول التي يجمعها دين واحد أو ثقافة

واحدة أو لغة واحدة أو هدف واحد.

ويساعد الإرهاب في زعزعة استقرار دول ذات تاريخ وثقافة ويؤدي لنهب ثرواتها التاريخية والثقافية وتدمير معنويات مواطنيها.

وتقف وراء الإرهاب تكتلات ليس لها دين أو وطن ولا يربطها نظام أخلاقي تمارس أعمالها لمصالح خاصة لنشر الفوضى وتدمير معنويات مجتمع بأكمله.

ويمكن القول أن التعاونا الإنساني هو السيبل الوحيد للقضاء على الإرهاب، من خلال تعاون علماء الرسلات السماوية الثلاث (اليهودية، المسيحية، الإسلامية).

ولابد أن تتعاون الدول صاحبة التاريخ الإنساني النبيل والدولة صاحبة الرسالات والمجد العلمي والصناعي ويلزمنا تعاون معلوماتي للقضاء على منبت الإرهاب وليس الإرهابيين فقط.

 

أهم الاخبار