رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتق الله حيثما كنت

دنيا ودين

الخميس, 21 أغسطس 2014 12:05
اتق الله حيثما كنت
كتب- أحمد الجعفرى:

عن أبى ذر جندب بن جنادة وأبى عبدالرحمن معاذ بن جبل رضى الله تعالى عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم «اتق الله حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن» رواه الترمذى، وقال حديث حسن وفى بعض النسخ حسن صحيح،أى اتق الله فى الخلوة والحلوة والشدة والرخاء أو فى أى زمان ومكان كنت فيه حق تكون فعلاً من الذين يخشون الله

وتستحضر فى قلبك ان الله تعالى مطلع عليك فى جميع أحوالك،

كما تشير الآية الكريمة فى قوله تعالى فى سورة المجادلة «مايكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ولا خمسة إلا هو سادسهم ولا أدنى من ذلك ولا أكثر إلا هو معهم أين ماكانوا ثم ينبئهم بما عملوا يوم القيامة إن الله

بكل شى عليم».
كما يستلزم أن يكون هناك حياء من الله كما جاء فى وصية لسيدنا على كرم الله وجهه بقوله فيها لولده الحسن عليه رضوان الله يابنى استح من ثلاث: استح من مطالعة الله إياك وانت مقيم على ما يكره، واستح من الحفظة الكرام الكاتبين، واستح من صالحى المؤمنين، ولقد سئل سيدنا على كرم الله وجهه عن التقوى، فقال هى الخوف من الجليل والعمل بالتنزيل والقناعة بالقليل والاستعداد ليوم الرحيل» وقال بعضهم: «تقوى الله تعالى ألا يراك حيث نهاك ولا يفقدك حيث أمرك».

أهم الاخبار