رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

سابح فى دنيا القرآن .. ضيفاً على الإذاعه

دنيا ودين

الثلاثاء, 18 مارس 2014 11:09
سابح فى دنيا القرآن .. ضيفاً على الإذاعه
كتب _ أحمد الجعفرى:

الشيخ جمعه حسن الكومى , الضيف الحسن للإذاعة وخاصة إذاعة القرآن الكريم ومداح العزة الإلهية ورسوله الكريم وأهل بيته , والبالغ من العمر 63 عام, طاف مع الإذاعة معظم مدن وقرى الديار المصرية , لتنقل الإذاعة ’ الصلوات الخمس, وخاصة صلاة الفجر والجمعة.

وعبر موجات الأثير , ارتبط صوته بمقرىء القرآن الكريم فى مصر , ينطلق صوتة بالتهليل والمدح لله ورسوله , ولأهل البيت الشريف , من منا لا يعرف الصوت الطيب الذى دوماً ما كان ينادى " الله , الله " مع كل أية من

أيات القرآن الكريم أثناء تلاوتها , فهو صاحب الجملة الشهيرة " علشان خاطر ستنا السيدة زينب" فهذا المديح يبدو مألوفاً لدى المستمعين , حيث يتردد على أسماعهم بين حين واخر خاصة مع قرآن الفجر بشكل يومى , وفى شهر رمضان المبارك , ومع ذلك فهو المداح صاحب الصوت الشهير والاسم الغير معروف .
فلنعرف القارىء به فى كلمات بسيطة , نشأ  الشيخ "جمعة" فى قرية الجرايدة بمركز بيلا محافظة كفر الشيخ ,
أرتبط منذ سنوات عمره الأولى بسماع القرآن الكريم بأصوات كبار القراء والشيوخ أمثال , الشيخ محمود على البنا ومصطفى إسماعيل وعبد الباسط عبد الصمد , جاء الى القاهرة فى سن 17 عاماً بحثاً عن عمل , حيث سمع خطبة للشيخ الازهرى .. صالح الجعفرى بجامع الحسين يقول فيها أكثر ما يشرح صدر الإنسان هو زيارة أهل البيت وهذا ما زاد فى تعلقه بالمساجد وزيارتها, كما أن السيدة زينب أكثر المساجد التى أحبها صاحب كلمتنا هذه عنه , فالشيخ جمعة يعيش على الفطرة ويعتبر نفسه صديق مقرب من المقرئين ,وعلى مدى أكثر من أربعون عاماً يواصل الشيخ جمعة رحلته اليومية مع إذاعة القرآن الكريم فهو ضيفاً على الإذاعة ومستمعيها الكرام.

أهم الاخبار