رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقام السيدة رقية حفيدة الامام على

دنيا ودين

الاثنين, 10 فبراير 2014 12:41
مقام السيدة رقية حفيدة الامام علىمقام السيدة رقية حفيدة الامام على
كتب : أحمد الجعفرى

السيدة رقية بنت الحسين بن علي بن أبي طالب (57 هـ - 61 هـ) من زوجته أم إسحاق، و حفيدة النبي محمد صلى الله عليه و سلم، استشهدت و هي في الخامسة من العمر في دمشق بُعيد معركة كربلاء. يقع مقام السيدة رقية عليها السلام على بعد (100م) أو أكثر قليلاً من الجامع الأموي بدمشق

في حي العمارة بدمشق،

وقد دأب المسلمون الشيعة، على زيارة ضريحها من كل فج عميق. وقد اعتاد بعض المؤمنين إلى اللجوء إلى قبرها بحوائجهم طالبين المغفرة و الاستجابة من الله. في عام ( 1864 م ) تمَّ تجديد وترميم المقام وذلك أن النهر المار

بجانب السور قد تسلل إلى القبر الشريف وكاد يتلفه. ثم أعيد بناؤه عام 1985 بطراز معماري فارسي مشغول بتناظر رائع و تلبيس بورق الذهب. و يجاور المقام مصلى إلى جانبه باحة صغيرة. بلغت مساحة البناء الحالي بعد الترميم الأخير نحو 4000 متر مربع، ومنه 600 متر مربع صحن وفضاء واسع وبقية البناء يؤلف الرواق والحرم والمصلى المجاور للضريح، وتعلوا المرقد قبة مضلعة ووضع على القبر لوحة من الفسيفساء يكسوها العاج والمرمر.

أهم الاخبار