تشكيل لجنة لترميم المبنى

عودة الدراسة لأروقة الجامع الأزهر

دنيا ودين

الثلاثاء, 21 يناير 2014 18:27
عودة الدراسة لأروقة الجامع الأزهرالجامع الأزهر
كتب– محمد عبد الشكور:

بدعوة من الدكتور أحمد الطيب, شيخ الأزهر عقد بمقر الجامع الأزهر اجتماع مجلس إدارة الجامع الأزهر, برئاسة وكيل الأزهر الشريف نائبا عن  الإمام الأكبر شيخ الأزهر.

شارك فى الاجتماع أ. د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف,  والمهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان و د/ محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار, وأ.د/شوقى علام مفتى الجمهورية, ود/ جلال مصطفى سعيد محافظ القاهرة, والمستشار محمد عبد السلام، المستشار الدستورى والقانونى لشيخ الأزهر.
وبحثت اللجنة سبل تطوير وترميم الجامع الأزهر على كافة المستويات تمهيدًا للبدء فى تنفيذ الخطة العلمية والدعوية التى وضعها الإمام الأكبر ليكون مركزًا للإشعاع العلمى والدعوى وَفق المنهج الأزهرى الوسطي، وتطبيقًا لنص الدستور الجديد الذى اختص الأزهر بتولى مسئولية الدعوة الإسلامية ونشر علوم الدين واللغة العربية فى مصر والعالم.
وصرَّح الدكتور عباس شومان أنَّ الأسبوع المقبل سيشهد مشاركةَ أكثر من عشرة من أعضاء هيئة كبار العلماء بالأزهر بالإضافة إلى مجموعة من

كبار علماء الأزهر، للتدريس بقاعات وأروقة الأزهر الشريف  للطلاب المصريين والوافدين  لنشر الإسلام كما يتبنَّاه المنهج الأزهرى المبنى على السماحة والاعتدال.
وأشار الدكتور محمد مختار جمعة، عضو المكتب الفنى لشيخ الأزهر وزير الأوقاف، إلى أنَّ مجلس الإدارة بحضور السادة الوزراء وافَق على تشكيل لجنة هندسية من خُبَراء بوزارة الإسكان لمتابعة تطوير الجامع الأزهر, أما الجانب المعمارى فستقوم بمتابعته وزارة الإسكان، وأيضًا فيما يختص بالطابع الأثرى فستشارك فيه  وزارة الآثار؛ للحفاظ على الطابع الأثرى للمسجد.
وقال د. محمد مختار جمعة: إن الروح التى سادت اللقاء اليوم أظهرت الحرص الشديد على أن يكون الجامع الأزهر على المستوى اللائق بمكانته وبتاريخه ودوره العلمى والدعوى والثقافى بالإضافة إلى الجانب المعمارى والتراثى لهذا المسجد العتيق.
كما قدَّر مجلس إدارة الجامع الأزهر مواقف خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز من مصر، وجهوده الكريمة فى ترميم الجامع الأزهر الشريف كمَعْلَمٍ من معالم الحضارة الإسلامية.

أهم الاخبار