دار الإفتاء تنظم مؤتمرا عالميا حول الفتوى وأشكالها

دنيا ودين

الأحد, 29 ديسمبر 2013 13:24
دار الإفتاء تنظم مؤتمرا عالميا حول الفتوى وأشكالهامفتي الجمهورية شوقي علام
متابعات

أعلن مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام عن أن دار الإفتاء المصرية ستنظم خلال الفترة المقبلة مؤتمرا عالميا موسعا حول الفتوى وأشكالها ومصادر التشريع فيها ورؤى الدار لتطوير الفتاوى بمشاركة علماء ومفتيين من مصر والعالم ويتم حاليا الإعداد لهذا المؤتمر.

وكشف المفتي، في مؤتمر صحفي اليوم بحضور وزير الأوقاف محمد مختار جمعة، عن إعداد دار الإفتاء لمشروع جديد للرد على الفتاوى المضللة وتوضيحها للمواطنين والتركيز على الرؤى الإسلامية في الفتاوى مما يساعد في توضيح الرؤى الإسلامية للمواطنين في كافة القضايا التي يواجهونها .
وقال إن الدار تقوم بتحليل الدعاوى التي تسئ للاسلام والمسلمين وتوضحها للعالم مستخدمة عدة لغات في إطار دورها لنشر الفتاوى الصحيحة .. داعيا المصريين جميعا للتوجه لصناديق الاستفتاء على الدستور وإعلان رأيهم فيه بكل صراحة..نافيا الدعاوى التي يرددها البعض بأن الدستور مخالف للشريعة الإسلامية .
كما استنكر المفتي أعمال الشغب التي تشهدها جامعة الأزهر، مطالبا جميع الطلاب بالاهتمام

لتحصيل العلم .
وأشار إلى الإنجازات التي حققتها دار الإفتاء خلال العام الحالي والتي تمثلت في إصدار موسوعة للفتاوى في 5 مجلدات وكتاب عن فتاوى الأقليات ودليل الأسرة في الإسلام وفق الشريعة مما يساهم في حل المشاكل الأسرية ، مبينا أن الدار ستنتهي قريبا من موسوعة إسلامية كبيرة وإعداد كتاب لأحكام السفر.
ومن جانبه، أكد وزير الأوقاف، خلال المؤتمر، أن المنتحر بتفجير نفسه ليس شهيدا ، لافتا إلى أن الإسلام يرفض كل أشكال العنف والقتل بغير حق ..مطالبا الدعاة بتصحيح الصورة المغلوطة عن الإسلام وأحكامه في العديد من القضايا التي تهم المسلمين .
بدوره، أشار أحمد المسلماني المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية،خلال المؤتمر، إلى بعض الدعاة غير المخلصين الذين يسيؤون للاسلام بتصرفاتهم غير المسؤولة،مؤكدا أن المسلمين يعانون حاليا الإساءة للاسلام خاصة في الغرب، مشددا على ضرورة تصحيح صورة الإسلام في العالم الخارجي وإظهار سماحته واعتداله وفق منهج الأزهر السمح .

أهم الاخبار