قال إن "حرمة المسلم ميتًا كحرمته حيًا"..

مفتى السعودية يطالب الأطباء بعدم الكشف على المتوفيات

دنيا ودين

الأحد, 01 ديسمبر 2013 10:50
مفتى السعودية يطالب الأطباء بعدم الكشف على المتوفياتمفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ
متابعات:

طالب مفتي السعودية وزارة الصحة بضرورة الكشف على النساء المتوفيات بالمستشفيات من قبل طبيبات ومنع قيام الأطباء الذكور بذلك.

وقال مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ في خطاب رفعه لوزارة الصحة نشرته صحيفة "عكاظ" اليوم الأحد: إن

"حرمة المسلم ميتًا كحرمته حيًا".
وأوضحت مصادر أن خطاب المفتي جاء بناء على ما ورد إليه من شكاوى بشأن قيام الأطباء بالكشف على جثامين المتوفيات من النساء في المستشفيات للتأكد من سبب الوفاة، وكذلك الأطباء الشرعيين الذين يقومون بتشريح جثث
المتوفيات لكشف غموض القضايا الأمنية والجنائية، وما يترتب على ذلك من كشف لعوراتهن.
إلى ذلك، أكد وكيل وزارة الصحة للخدمات العلاجية الدكتور عبدالعزيز بن محمد الحميضي، أن الوزارة اطلعت على خطاب مفتي عام المملكة وتم تعميمه على جميع مديريات الشئون الصحية في مناطق المملكة للاطلاع والتأكيد على المختصين لديهم بمراعاة أن يتم الكشف على جثامين الموتى من النساء من قبل الطبيبات، قدر الإمكان.

أهم الاخبار