‮المؤمن الحق‮

دنيا ودين

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 12:14
‮المؤمن الحق‮
كتب: أحمد الجعفرى

عن أنس بن مالك ـ رضى الله عنه ـ عن النبى صلى الله عليه وسلم قال‮ »‬لا‮ ‬يؤمن أحدكم حتى‮ ‬يُحِب لأخيه ما‮ ‬يحب لنفسه‮«.‬

فإذا نظرنا الى هذا الحديث الشريف نجده‮ ‬يوضح لنا أهمية الإيمان و هو أن الإنسان لا‮ ‬يكون مؤمناً‮ ‬أى لا‮ ‬يكون كامل الايمان الا اذا احب كل ما‮ ‬يحبه لنفسه لأخيه المسلم لان المسلم لا‮ ‬ينال رضا الله ورفيع درجاته الا اذا كان مؤمناً‮ ‬كاملاً‮ ‬كما وضح لنا الحديث الشريف فكما‮ ‬يحب لنفسه راحة البال،‮ ‬وصفاء الحال،‮ ‬وسعة فى

الرزق وإنجابه من الولد ـ وحفاظاً‮ ‬للمال،‮ ‬وصيانة للعرض وغير ذلك من أنواع الخير كذلك‮ ‬ينبغى له أن‮ ‬يحب لأخيه فى الدين،‮ ‬فلو التزم كل إنسان بما‮ ‬ينص عليه الحديث من منهج سديد ورشيد ولو حافظ كل إنسان على الألفة والمحبة بين الناس لكانوا جميعاً‮ ‬إخواناً‮ ‬متحابين مترابطين‮ ‬ينبذون الحقد والحسد والخصام ويجتمعون على الإحسان والخير والوئام ويتعاونون على البر والتقوى ويتسابقون فى مكارم الأخلاق فإذا كان ذلك‮ ‬ينال الانسان
فيه رضا أخيه الانسان فما بالك‮ ‬يا أخى المسلم فى رضا الله عز وجل ونكون من السعداء الذىن كتب الله لهم رفيع الدرجات‮  ‬ولا‮ ‬يكون المؤمن مؤمناً‮ ‬حقاً‮ ‬إلا إذا التزم بما جاء فى الحديث الشريف‮.‬
لذلك‮ ‬يجب على كل إنسان ان‮ ‬يوجه أخاه المسلم الى محبة الخير لأخيه والاهتمام به وكذلك السؤال عنه اذا‮ ‬غاب وعيادته اذا مرض كذلك‮ ‬يوصيه بعدم النفر والانانية وحب الذات والحث على الإحسان وتبادل المكارم كذلك‮ ‬يجب على كل انسان ان‮ ‬يجاهد على تهذيب نفسه وتهذيب سلوكها والكلمة الحسنة فى وجه أخيه المسلم بذلك‮ ‬يكون الإنسان نال رضا الله عز وجل ثم رضا أخيه المسلم ويكون من الذين ذكرهم الحديث مؤمنين حقاً‮.‬

أهم الاخبار