المفتى يستنكر حظر الإسلام فى أنجولا

دنيا ودين

الثلاثاء, 26 نوفمبر 2013 13:58
المفتى يستنكر حظر الإسلام فى أنجولافضيلة الدكتور شوقي علام
كتب محمد عبد الشكور:

استنكر فضيلة الدكتور شوقي علام- مفتي الجمهورية- قرار السلطات الأنجولية بحظر الدين الإسلامي باعتباره "طائفة غير مرحب بها"، وقيام السلطات بحملة موسعة لهدم المساجد ومنع المسلمين من أداء شعائرهم.

وأضاف فضيلة المفتي أن ما حدث يُعبر عن روح ضيقة وغير متسامحة، كما أنه يمثل استفزازًا ليس لمسلمي أنجولا فحسب، بل لأكثر من مليار ونصف المليار مسلم في العالم، فضلًا عن

أنه يعبر أيضًا عن عنصرية وتطرف وتحريض ضد المسلمين في هذه البلاد.
وأكد فضيلته في بيان له أن ما أقدمت عليه السلطات الأنجولية لا يخدم التعايش وحوار الحضارات الذي يسعى المسلمون إليه، بل يُعد تطورًا خطيرًا مناهضًا للقيم الإنسانية والحريات والتنوع الثقافي والتسامح واحترام حقوق الإنسان، التي تحمل أهمية
كبيرة للهدوء المجتمعي والسلام، كما أنها تعمق مشاعر الكراهية والتمييز ضد المسلمين وغيرهم.
ودعا مفتي الجمهورية المسلمين في أنجولا إلى عدم الاستجابة لتلك الاستفزازات، وأن يعبروا عن استيائهم بالوسائل والأساليب العقلانية والحضارية التي تنسجم مع الصورة الحقيقية المشرقة لسماحة الإسلام، حتى لا تتخذ السلطات ما قد يحدث من ردود أفعال لإثارة المجتمع تجاه المسلمين هناك.
وطالب فضيلة المفتي في بيانه مؤسسات المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية وقادة وشعوب الدول بالتصدي لمثل هذه الانتهاكات العنصرية التي ترسخ الكراهية والعنف بين الشعوب.

 

أهم الاخبار