رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤكدة أنها ترفض العنف بكل صوره

"أزهرى" تؤكد حرصها على الخطاب الدينى المعتدل

دنيا ودين

الأحد, 01 سبتمبر 2013 18:55
أزهرى تؤكد حرصها على الخطاب الدينى المعتدلسالم عبد الجليل
كتب – محمد عبد الشكور :

أكد المخرج أحمد عاطف مدير التشغيل في قناة  " أزهري "  أن "أزهري" لم ولن تحرض على العنف ولا القتل لأن مثل هذه الأمور غير مسموح بها قط من إدارة المحطة والسياسة العامة لـ "أزهري" هي ألا تكون منبرا يدعم العنف بل كان شعارها ومازال "لا للعنف.. لا للتحريض على القتل".

وأضاف عاطف أن "أزهري" لم تنحرف عن خطها الديني التعليمي التوعوي بل مازالت تحرص على تقديم الخطاب الديني الإسلامي الوسطي المعتدل الذي يعتبر الأزهر الشريف وعلماؤه الأجلاء هم

المنبع الرئيسي لكل خطاب القناة الديني.
وفى رده على ما قاله الشيخ سالم عبد الجليل من أن سبب انسحابه من قناة أزهري  هو خروجها عن الخط الديني التعليمي  وانخراطها في السياسة ، أكد مدير التشغيل بقناة " أزهري " أن مصر تمر بظرف تاريخي مهم وحاسم ولأن القناة بالأساس منبر للتوعية الدينية فكان من المستحيل أن تظل بعيدة تماما عن الشارع المصري وعما يجري فيه لأنها
بذلك تكون قد أسهمت في تغييب عقل المواطن لا توعيته وبينما هي تحاول أن تقوم بهذا الدور الاجتماعي بالأساس فإن كل برامج القناة لم تحرض على قتل أي متظاهر أيا كان انتماؤه السياسي أو المذهبي.
وكان الشيخ سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف السابق قد أشار في مقال توضيحى بشأن فتواه بقتل الإخوان إلى تركه لقناة "أزهري" قائلا  : "هل يعلمون أني تركت قناة أزهري (وهي مصدر رزقي والمنبر الذي كنت أطل منه على الناس خمس مرات أسبوعيًا) لأنها خرجت عن خطها الديني التعليمي واتجهت إلى السياسة وأخذت تسيء بشكل واضح إلى التيار الديني، وكتبت منشورًا على الصفحة في حينها وأوضحت ذلك".

 

 

أهم الاخبار