رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإفتاء تستطلع هلال شهر شوال

دنيا ودين

الأربعاء, 07 أغسطس 2013 14:47
الإفتاء تستطلع هلال شهر شوال
كتب – محمد عبد الشكور :

تستطلع دار الإفتاء المصرية، بعد قليل هلال شهر شوال لعام 1434 هجرية 2013 ميلادية، لتحديد أول أيام عيد الفطر المبارك، من خلال لجانها الشرعية المنتشرة فى جميع محافظات الجمهورية.

وسيكون عيد الفطر لهذا العام آخر عيد يقع فى شهر أغسطس، بعد أن دخل فيه فعليا منذ عام 2011، ويختمها هذا العام، وسوف يبدأ عيد الفطر من العام القادم بحلوله ضيف على شهر يوليو وحتى عام 2016، وهو واحد من الأشهر المعروفة بحرارتها المرتفعة، بينما سيحل ضيفا مرة أخرى على شهر أغسطس ابتداءا من عام 2044 وحتى عام 2046.
وأعلن المشروع الإسلامى لرصد الأهلة أنه من المتوقع أن ينقسم العالم الإسلامى فى تحديد بداية شهر شوّال (عيد الفطر) 1434هـ بعد البداية التاريخية لشهر رمضان المبارك الحالى، فقد بدأت جميع الدول العربية شهر رمضان معا فى يوم واحد، وهو الأربعاء، بل وحتى اجتمعت معظم دول العالم الإسلامى فى هذه البداية الموحدة عدا تركيا ومن يتبعها حيث بدأوا شهر رمضان يوم الثلاثاء، ومن جهة أخرى بدأت باكستان والهند وبنغلادش شهر رمضان يوم الخميس لعدم

تمكنهم من رؤية الهلال بالعين المجردة يوم الثلاثاء 9 يوليو الذى وافق يوم 29 شعبان عندهم، وهذا يتفق مع الحسابات الفلكية.
وفيما يتعلق بهلال شهر شوّال، فستتحرى معظم دول العالم الإسلامى الهلال يوم الأربعاء 7 أغسطس، وبالنسبة للعالم العربى فإن الاقتران (المحاق) سيحدث قبل غروب الشمس وسيغيب القمر بعد غروب الشمس فى كافة الدول العربية، إلا أنه لن يرى فى ذلك اليوم بعد غروب الشمس لا بالعين المجردة ولا باستخدام التلسكوب بسبب قربه من الأفق وقلة لمعانه نسبيا. إلا أنه من الممكن أن يرى باستخدام تقنية التصوير الفلكى والتى يوجد حولها خلاف فقهى بقبولها من عدمه، ولأن القمر سيغيب يوم الأربعاء بعد الشمس من منطقتنا العربية، ولأن الاقتران سيحدث قبل غروب الشمس فستعتبر كثير من الدول العربية والإسلامية ذلك كافيا لقبول أى شهادة برؤية الهلال، وعليه من المتوقع أن تعلن معظمها عيد الفطر يوم الخميس 8
أغسطس. أما الدول التى تشترط رؤية الهلال التى لا تتعارض مع العلم فإنه من المتوقع أن تعلن عيد الفطر يوم الجمعة 9 أغسطس.
وخلاصة لما سبق، فإن بداية شهر شوال ستكون يوم الخميس لمن يكتفى بالحسابات الفلكية التى لا تشترط الرؤية البصرية، أو بالنسبة للدول التى لا تدقق كثيرا بشهادة الشهود إن غاب القمر بعد الشمس أو بالنسبة للدول التى تقبل رؤية الهلال باستخدام تقنية التصوير الفلكى، فى حين أن بداية شهر شوال ستكون يوم الجمعة بالنسبة للدول التى تتحقق من الشهود جيدا، ولا تقبل إلا الرؤية بالعين أو بالتلسكوب، وهذه الدول قليلة.
وبإلقاء نظرة على وضع الهلال يوم الأربعاء 7 أغسطس من مختلف دول العالم، نجد أن الرؤية مستحيلة من شمال آسيا وجميع أوروبا وكندا، وذلك بسبب غروب القمر قبل الشمس فى هذه المناطق، فى حين أن رؤية الهلال غير ممكنة لا بالعين المجردة ولا باستخدام التلسكوب، على الرغم من غروب القمر بعد الشمس فى كل من قارة آسيا (عدا شمالها) وقارة أستراليا (عدا أقصى الغرب) وشمال أفريقيا والولايات المتحدة، ورؤية الهلال ممكنة باستخدام التلسكوب فقط من وسط أفريقيا وأمريكا الوسطى، فى حين أن رؤية الهلال ممكنة بالعين المجردة بصعوبة من أقصى جنوب أفريقيا ومعظم أمريكا الجنوبية، أما الأماكن التى يمكن منها رؤية الهلال بالعين المجردة بسهولة فهى تشيلى والأرجنتين والمحيد الهادئ فقط.

 

أهم الاخبار