رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزارة الأوقاف ودورها الدعوي فى القارة الأسيوية

دنيا ودين

الأحد, 26 مايو 2013 18:37
وزارة الأوقاف ودورها الدعوي فى القارة الأسيويةالدكتور طارق عبد الحميد مدير عام العلاقات الخارجية
كتب - محمد عبد الشكور :

تعد القارة الأسيوية إحدى قارات العالم القديم ، والتى كانت مهداً لأقدم الحضارات الإنسانية التى عرفها التاريخ ، وكانت أرضها مهبطاً للأديان الثلاثة الكبرى فى تاريخ البشرية ، والأكثر إتباعا : اليهودية ، والمسيحية والإسلام ، وكانت أول ما اتجهت إليه أنظار الخلفاء الراشدين رضى الله عنهم فى الفتوحات فاتجهوا فاتحين نحو فتح الشام معقل الإمبراطورية الرومانية ،

والعراق وما وراءها معقل الإمبراطورية الفارسية ، وقامت على أرضها دول إسلامية حكمتها شرقاً وغرباً وصلت حتى حدود الصين من دول أموية وعباسية وغيرهما ومن هنا فإن مصر ممثلة فى وزارة الأوقاف والأزهر الشريف قد حرصت على القيام بواجب الدعوة إلى الله فى ربوع تلك القارة التى لا يخفى على أحد أنها تعتبر من أكبر القارات التى يوجد بها نشاط دعوى نظراً لما تمثله لجمهورية مصر العربية من عمق استراتيجى غاية فى الأهمية .

يقول الدكتور طارق عبد الحميد  مدير عام العلاقات الخارجية ، أن دور وزارة الأوقاف  فى تلك القارة العتيقة  يتم من خلال المحاور التالية:

المحور الأول:

توفد الوزارة دعاة وقراءً إلى معظم دول تلك القارة لإحياء أيام وليالى شهر رمضان من كل عام يصل عددهم إلى 14قارئ إلى عدة دول منها لبنان ، الهند ، الصين ، الاردن ،الفلبين، سريلانكا و5 وعاظ إلى كل من الأردن ، البحرين

، سيريلانكا الأمر الذى يكون له الأثر الطيب فى النفوس ، هذا إضافة إلى جهود الأزهر الشريف فى ذات الشأن من خلال استقبال الطلبة الدارسين بمعاهد وكليات جامعة الأزهر الشريف وتحمله لكافة النفقات بهذا الخصوص.

المحور الثانى:

ويضيف عبد الحميد أن وزارة الأوقاف  توفد دعاة دائمين إلى عدد لا بأس به من دول القارة وعددهم 3 أئمة بينما يوفد الأزهر عدداً هائلاًً يصل إلى 204 واعظاً ومدرساً ، بحيث يبقى الإمام أو المدرس بينهم لمدة ثلاث سنوات متصلة يجوز له أن يحصل على أجازة سنوية لمدة شهر واحد ، وتتحمل الوزارة كافة النفقات من تذاكر السفر له ولأسرته إن رغب فى اصطحابها ، ومرتب شهرى ، وغير ذلك و يقوم الموفد خلال هذه المهمة بنشر الوعى الدينى ، القائم على الوسطية والاعتدال ، و تعليم اللغة العربية ، والمشاركة الاجتماعية ، ويقوم بإعداد تقرير شهرى عن مجمل أعماله وبدورها تقوم الوزارة بالإطلاع عليه وتقييم أداء الموفد من خلاله ، ولعل من أبرز الدول الآسيوية التى يوجد بها أئمة دائمون من قبل الوزارة والأزهر فى الوقت الحالى.

الدول التالية: أندونيسيا ، كازاخستان

، سرى لانكا ، ماليزيا ، اليمن ، لبنان ، المالديف ، تايلاند ، كردستان العراق ، الأردن ، قيرقيزيا ، اوزباكستان ، باشكورتستان ، كرتشاى شركسيا ، طاجكيستان ، بنجلاديش ، الهند ، فيتنام ، الصين.

ويشير الدكتور عبد الحميد إلى أنه يوجد للوزارة صرح تعليمى كبير فى دولة كازاخستان متمثلاً فى الجامعة المصرية الكازاخية الإسلامية ( نور ) التى قامت وزارة الأوقاف ببنائها على نفقتها عام 2001م ويوجد اتفاق تعاون بين الجانبين المصرى والكازاخى بشأن الجامعة المذكورة وقد تم إهداء الجامعة لدولة كازاخستان ويوجد بها عدد من الأساتذة الموفدين من الجامعات المصرية المختلفة للتدريس كما تجدر الإشارة إلى أن رئيس الجامعة مصرى وذلك عملاً على نشر الثقافة الإسلامية والدين الإسلامى ولتوطيد العلاقات المصرية فى قارة أسيا.

المحور الثالث:

ويضيف الدكتور عبد الحميد ، أن هناك اتفاقيات تعاون موقعه بين جمهورية مصر العربية وعدة دول أسيوية فى مجال الشئون الدينية ، ولعل من أبرز الدول الأسيوية التى يوجد بين الوزارة وبينها اتفاقيات تعاون أو مذكرات تفاهم الدول التاليه : ماليزيا ، كازاخستان ” تنظيم العمل بالجامعة المصرية الكازاخية نور ” بروناى ، أوزبكستان ، المملكة العربية السعودية ، الكويت ، اليمن ، الامارات المتحدة العربية ، سلطنة عمان ، سوريا ، الاردن ، البحرين.

المحور الرابع:

هناك مشاريع لاتفاقيات تعاون أو مذكرات تفاهم بين مصر وعدة دول أسيوية فى مجال الشئون الدينية ، وهى قيد الدراسة من الجانبين ، ومن أبرز تلك الدول : اندونيسيا ، كازاخستان ، سوريا ( مشروع برنامج تنفيذى لبروتوكول التعاون ) ، قطر، الصين ، تركيا ، العراق ، الهند وغير ذلك من دول القارة الأسيوية.

 

أهم الاخبار