رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأزهر يطالب مجلس الأمن بوقف العنف بميانمار

دنيا ودين

الأربعاء, 31 أكتوبر 2012 14:47
الأزهر يطالب مجلس الأمن بوقف العنف بميانمارد. أحمد الطيب شيخ الأزهر
كتب - فادي فكيه الصاوي:

دعا الأزهر الشريف منظمة التعاون الإسلامي إلى عقد قمة طارئة لوزراء خارجية الدول الإسلامية؛ لمناقشة تداعيات ما يحدث للمسلمين في ميانمار، واتخاذ قرارات حاسمة من أجل الضغط على حكومة بورما لإنقاذ مسلمي بورما وحلِّ هذه الأزمة.

وطالب الأزهر، في بيان له اليوم الثلاثاء مجلس الأمن لعقد جلسة

عاجلة لإصدار قرار ملزم لحكومة ميانمار لوقف العنف.
كما دعا البيان حكومة ميانمار إلى ضرورة البدء في عملية إعادة التأهيل والمصالحة في المنطقة، والسعي لإعادة دمج المجتمعين المنفصِلين، وإعادة توطين النازحين في منازل جديدة واتخاذ التدابير من أجل تحقيق
التنمية الاقتصادية على المدى الطويل في تلك المنطقة.
وتوجه الأزهر في بيانه برسالة إلى مسلمي العالم، قائلًا: إنَّ إخوانكم في ميانمار بحاجةٍ ماسَّة إلى الدعم الذي يرفع عنهم بطش الأكثرية الباغية، وإلى الإغاثة بكل صورها الطبية والغذائية وغيرها من سائر الاحتياجات الضرورية، داعيًا المؤسسات الإسلامية الدعوية والخيرية والإغاثية الشعبية والرسمية إلى مد يد العون لإخوانهم المضطهدين في غفلة من ضمير العالم النائم.  

 

أهم الاخبار