رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحجاج يستقرون على صعيد عرفات

دنيا ودين

الخميس, 25 أكتوبر 2012 12:22
الحجاج يستقرون على صعيد عرفاتحجاج (صورة أرشيفية)
أ ش أ

اكتمل وصول جموع حجاج بيت الله الحرام على صعيد عرفات الطاهر ظهر اليوم بتوقيت مكة المكرمة، حيث تدفقت جموع الحجيج من مشعر منى ومن مكة المكرمة منذ الصباح الباكر بعضهم بالحافلات والبعض الآخر بقطار المشاعر.

وهناك آخرون فضلوا السير على الأقدام من منى إلى عرفات حوالى عدة كيلومترات، تستغرق بضع ساعات من أجل إمتاع الروح بالمشى فوق هذه الآراضى المقدسة، وطلبا لمضاعفة الأجر والمثوبة.
والوقوف بعرفة ركن من أركان الحج، وهو أعظمها لقوله صلى الله عليه وسلم "الحج عرفة"، ومكان

الوقوف هو عرفة بكامل مساحتها المحددة ومن وقف خارجها لم يصح وقوفه.
وتوافدت جموع من حجاج بيت الله الحرام إلى مسجد نمرة لأداء صلاتي الظهر والعصر جمعا وقصرا؛ اقتداء بسنة النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم والاستماع لخطبة عرفة.
وامتلأت جنبات المسجد التي تبلغ مساحته 110 آلاف متر مربع والساحات المحيطة به التي تبلغ مساحتها 8000 متر مربع بضيوف الرحمن.
وألقى مفتى عام السعودية الشيخ عبدالعزيز بن
عبد الله آل الشيخ خطبة عرفة - قبل الصلاة، وأكد فيها أن التوحيد يعد جوهرة الدين الإسلامي والأساس الذي بني عليه وأول أركانه وأفضلها ولأجله خلق الله الخليقة كلها، قال تعالى "وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون".
والتوحيد هو مبدأ الرسل كلهم من أولهم نوح إلى آخرهم محمد صلى الله عليه وسلم ، يدعون إلى توحيد الله وإخلاص الدين لله ، وقد أخبرنا الله بذلك في قوله "وما أرسلنا من قبلك من رسول إلا نوحى إليه أنه لا إلا أنا فاعبدون".
وبعد الاستماع لخطبة عرفة، صلى الحجاج الظهر والعصر قصرا وجمعا فى وقت الأولى بآذان واحد وإقامتين لفعله صلى الله عليه وسلم.

 

أهم الاخبار