رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شيخ الأزهر يطالب بإنهاء الانقسام بين فتح وحماس

دنيا ودين

الاثنين, 01 أكتوبر 2012 15:16
شيخ الأزهر يطالب بإنهاء الانقسام بين فتح وحماسفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب
أ ش أ:

أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف ضرورة إنهاء الإنقسام الفلسطيني على الفور بين حركة فتح وحماس محذرا من أن الكيان الصهيوني هو المستفيد الأول من هذا الانقسام؛لانه يلعب دائما على الخلافات التي تحدث بين شعوب الأمة.

كما أكد فضيلته على أن بداية الإنطلاق لتحرير فلسطين هو إتحاد أبنائها تحت راية واحدة وهدف واحد حتى يواجهوا المخاطر المحدقة بهم جميعا، وفي مقدمة تلك المخاطر ما يعانيه المسجد الأقصى الشريف من إعتداءات متكررة

وحفريات مستمرة تحت جدرانه، ومنع المصلين من الوصول إليه، و هو أشد أنواع الفساد في الأرض.
ويأتي ذلك خلال  استقبال فضيلة الامام الاكبر بمشيخة الأزهر اليوم الاثنين الدكتور إسماعيل سعيد رضوان، وزير الأوقاف والشئون الدينية بحكومة قطاع غزة والذي استعرض الأخطار التي يتعرض لها أهل غزة من حصار خانق، يمنع عن الناس الوقود والدواء والمستلزمات الأساسية للحياة .
وشدد فضيلة شيخ الأزهر على
أن قضية القدس والأقصى "أُولى القبلتين وثالث الحرمين، ومسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم" هي من أولى اهتمامات الأزهر، والتي يسعى من أجلها لشحذ همم أبناء الأمة العربية والإسلامية تجاه مناصرتها.
كما رحب شيخ الازهر بزيادة المنح الدراسية المقدمة للطلاب الفلسطينيين، وخاصة من راغبي الحصول على درجتي الماجستير والدكتوراه للدراسة بجامعة الأزهر الشريف، وكذلك تزويد الهيئات والمؤسسات الدينية بالكتب والمراجع الشرعية.
من جانبه حذر الوزير الفلسطينى من إن اسرائيل استغل إنشغال الأمة العربية بأمورها الداخلية لتنفيذ مخططاته التوسعية وقمع الشعب الفلسطيني المناضل لنيل حريته واستقلاله وكرامته. مناشدا الدول العربية والمنظمات الاسلامية حماية القدس والمسجد الاقصى من التهويد.

أهم الاخبار